قائد الثورة : توقعات العدو بتحجيم البرنامج الصاروخي توقعات حمقاء

اكد قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي خلال تفقده لمعرض الانجازات الجوية والفضائية للحرس الثوري، ان توقعات العدو بتحجيم البرنامج الصاروخي الايراني , هي توقعات حمقاء وبلهاء.

وافادت وكالة مهر للانباء ان قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي قام صباح اليوم الاحد بزيارة تفقدية لمعرض انجازات القوات الجو فضائية التابعة للحرس الثوري استغرقت ساعتين.
وتضمن هذا المعرض , الانجازات التي حققتها القوات الجوفضائية للحرس الثوري في مجالات تصميم وتصنيع طائرات بلا طيار ومنظومات الصواريخ المضادة للسفن والصواريخ البالستية والمضادة للدرع الصاروخي , ومنظومات الدفاع الجوي , وانواع الرادارات ومراكزالقيادة.
وشملت طائرات بلا طيار  من طراز شاهد 129 وشاهد 125 وشاهد 121 , وانظمة توجيه ومراقبة ومحركات الطائرات الموجهة عن بعد والتي تم تصميمها وتصنيعها من قبل المتخصصيين والخبراء الايرانيين.
كما تم عرض طائرة بدون طيار الشبح المتطورة جدا الامريكية RQ170 والتي تم انزالها بعد خرقها الاجواء الايرانية في شرق البلاد , وصنع نموذج من هذه الطائرة من قبل المتخصصين بالقوات جوفضائية في غضون حوالي عامين بواسطة الهندسة المعكوسة. 
واطلع قائد الثورة الاسلامية على مراحل اعادة تصنيع هذه الطائرة  المتطورة جدا , وكيفية تجميع الاحزاء المهمة لطائرة RQ170 بما في ذلك كيفية استعادة المعلومات المخزنة عن الاهداف , والتعرف على شبكة الاتصال مع الاقمار الصناعية , والتعرف على كيفية عدم رصدها من الرادار واستخراج واعادة تنظيم برنامج توجيه ومراقبة الطيران , وصيانة وتشغيل محرك الطائرة.
وتفقد القائد العام للقوات المسلحة صالة صواريخ ارض ارض والتي شملت انواع الصواريخ المضادة للسفن والصواريخ البالستية وصواريخ زلزال، الخليج الفارسي، الزلزال الماطر ، هرمز 1 و 2، كروز، فجر 5، رعد 301 وسجيل , حيث اطلع سماحته عن كثب على المراحل المختلفة لصناعتها من قبل الخبراء الايرانيين.
كما تم خلال زيارة قائد الثورة الاسلامية ازاحة الستار عن منظومة الدفاع الجوي 3 خرداد التي تم تصميمها وتصنيعها من قبل المتخصصين الايرانيين. وهذه المنظومة تم انجازها في غضون 18 شهرا ويصل مداها الى 50 كلم وقادرة على اعتراض اربعة اهداف في وقت واحد واطلاق ثمانية صواريخ دفعة واحدة.
كما تم عرض منظومة الدفاع الجوي طبس ومركز القيادة وانواع منظومات الدفاع رعد 1 و2 وانواع الرادارات , من بينها رادارات بشير وكاوش /البحث/ , ومراكز توجيه القيادة والحرب الالكترونية.
ثم القى قائد الثورة الاسلامية كلمة في ختام الزيارة امام كبار قادة الجيش والحرس الثوري وعدد من القادة والمتخصصين والخبراء في القوات الجوفضائية للحرس الثوري , وصفا فيها هذه الزيارة بانها مفرحة جدا وباقية في الاذهان , مضيفا : ان اهم درس يستخلص من هذا المعرض , هو اثبات استعداد وقدرة الشعب الايراني لاقتحام الميادين الصعبة والميادين التي كان العدو ينوي منع الدخول اليها.
واضاف آية الله العظمى الخامنئي : ان هذا المعرض يعطي لجميع المسؤولين رسالة الاقتدار الداخلي , ويؤكد "اننا قادرون".
واعتبر قائد الثورة الاسلامية الاستعداد والقدرة والعزيمة من اهم عوامل الاقتدار , موضحا انه طيلة السنوات الماضية في كل قطاع ركزنا جهودنا عليه استطعنا الحصول على نتائج مثمرة.
وتابع سماحته قائلا : كنت على الدوام من المؤيدين للابداع في السياسة الخارجية والتفاوض , وانصح دوما المسؤولين ببذل كل ما في وسعهم والابداع في السياسة الخارجية والتعاملات الدولية , ولكن يجب ان لا نربط احتياجات البلاد وبعض القضايا مثل الحظر مع التفاوض.
واضاف قائد الثورة الاسلامية : يجب على المسؤولين حل موضوع الحظر عن طريق آخر.
واعتبر سماحته ان السبب الرئيسي لمناصبة القوى الاستكبارية العداء للجمهورية الاسلامية يكمن في استقلال الشعب الايراني  وتمسكه بالقرآن الكريم والاسلام , ورفضه لظلم ونهب القوى الدولية المتغطرسة.
واضاف : ان جبهة الاستكبار تحاول فرض الاستسلام على الشعب الايراني وارغامه على التراجع , ولكنهم لن يحققوا هذا الهدف بالتأكيد.
واشار قائد الثورة الاسلامية الى التصريحات الخرقاء للطرف الغربي في المفاوضات مع ايران وخاصة فيما يتعلق بفرض قيود على القدرة الصاروخية للبلاد , وقال :  انهم يتوقعون تحجيم البرنامج الصاروخي الايراني في حين انهم يطلقون تهديدات عسكرية الى ايران , وعلى هذا الاساس فان مثل هذه التوقعات حمقاء وبلهاء.
واوضح سماحته ان التصرفات غير المنطقية للطرف الآخر مؤشر على هزيمته المؤكدة في مواجهة الشعب الايراني , مضيفا : ان القوات الجوفضائية للحرس الثوري يجب ان تواصل مهامها وبرامجها بدقة , وان لا ترضى ايضا بالمستوى الحالي.
واكد سماحة آية الله العظمى العظمى ان على القوات الجوفضائية ان تسعى الى ان تصل منتجاتها مستوى الانتاج الوفير , داعيا جميع المسؤولين الى دعم هذا الموضوع على اعتبار انه احد مهامهم الرئيسية.
واشار قائد الثورة الاسلامية الى ان تطور البلاد يجب ان يكون موازيا لتطور العدو , مضيفا : يجب التخطيط بحيث يتم تقليل الفوارق , وفي حالة كانت الفوارق قليلة يجب ان نسبق الطرف الآخر.
وقبل كلمة قائد الثورة الاسلامية , قدم العميد حاجي زاده قائد القوات الجوفضائية للحرس الثوري تقريرا عن انجازات هذه القوات في مجالات الصواريخ وطائرات بلا طيار وانظمة الدفاع الجوي والرادارات ومركز توجيه القيادة.
كما زار قائد الثورة الاسلامية في مستهل زيارته لمقر قيادة القوات الجوفضائية للحرس الثوري , ضريح الشهداء المجهولين , وقرأ سورة الفاتحة على ارواح شهداء الدفاع المقدس , سائلا الباري تعالى ان يمن عليهم بعلو الدرجات./انتهى/

 
رمز الخبر 1835932

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 12 =