لافروف: امريكا سبب تزايد تهديدات داعش

اعتبر وزير الخارجية الروسي ان سياسات الولايات المتحدة الخاطئة هي ما زاد من تهديد المجموعات الارهابية داعش.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلاً عن وكالة الانباء الروسية ان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اعتبر ان امريكا هي العامل خلف التهديد المتزايد لداعش.
وقال لافروف: ان واشنطن وبسبب عدم اكتراثها بالاقتراحات التي قدمتها موسكو بخصوص توحيد المساعي ضد الارهاب، واعتمادها سياسة الكيل بمكيالين جعلت من المجتمع الدولي يهمل تهديد داعش المتزايد.
وأوضح لافروف في مقابلة مع القناة "الخامسة" الروسية: ان الغربيين وبعد ان تم بث مشاهد قتل المواطنين الامريكيين على شاشات التلفزيون في العالم، ادركوا سوء وتدهور الاوضاع.
وتساءل لافروف لماذا لم تنتبه امريكا الى هذا التهديد قبل تلك المشاهد؟ لأنهم اعتمدوا سياسة الكيل بمكيالين وسياسة ازدواجية المعايير في حربهم ضد الارهاب.
وطالب الوزير الروسي بطلب رضا الحكومة السورية من قبل الولايات المتحدة وحلفائها في حال ارادوا محاربة الارهاب في سوريا.
وأضاف لافروف مشيراً الى اعتراف الغربيون بشرعية الحكومة العراقية : "اذا كانت الدول الغربية لا سيما الدول التي تملك الموارد اللازمة، مستعدة لتقديم المساعدة الى الحكومة الشرعية للعراق، فإن روسيا ترحب بهذه المساعي."/انتهى/

رمز الخبر 1841399

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 10 =