نرحب بالدور الصيني باعادة تصميم مفاعل اراك للماء الثقيل

أكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف على أهمية العلاقات الاستراتيجية التي تربط بين طهران وبكين في الاتفاق النووي الموقع بفيينا معربا عن ترحيب بلاده باعادة تصميم مفاعل أراك النووي للماء الثقيل.

وأفادت مراسلة وكالة مهر للأنباء في بكين نقلا عن وزير الخارجية جواد ظريف في مؤتمر صحفي جمعه ونظيره الصيني ان الصين قامت بدور فاعل وايجابي خلال المفاوضات بين ايران والمجموعة السداسية معربا عن أمله بأن يستمر هذا الدور البناء في مرحلة تنفيذ الاتفاق النووي.

ورحّب وزير الخارجية الايراني بدور الصين البناء في اعادة تصميم  مفاعل اراك للماء الثقيل والمشاريع المدرجة ضمن خطة العمل المشترك الشاملة منتقدا التوجهات غير البناءة في امريكا والعقبات المحتملة قد تضعها بعض التيارات في هذا المجال.

وحول العلاقات الثنائية التي تربط البلدين قال ظريف ان ايران تأمل بإستمرار التوجهات الايجابية في العلاقات بين البلدين مما يسهم في تعزيز التعاون بينهما في كافة القطاعات موضحا ان العلاقات بين ايران والصين ستشهد المزيد من التطور بازالة العقوبات غير القانونية المفروضة على طهران بداية عام 2016.

بدوره دعا وزير الخارجية الصيني جميع أطراف الاتفاق النووي الى الالتزام بتعهداتها في أسرع وقت ممكن موضحا ان بكين ملتزمة بمسؤولياتها السياسية خاصة مشروع اعادة بناء محطة أراك./انتهي/

 

رمز الخبر 1857644

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 14 =