افشال محاولة اقتحام لبلدتي الفوعة وكفريا

اكدت مصادر سورية ان اللجان الشعبية السورية في بلدتي الفوعة وكفريا بريف إدلب تمكنت من افشال محاولة اقتحام للجماعات مسلحة، وان ما يشاع عن دخول البلدة غير صحيح،

وافادت وكالة مهر للانباء ان اللجان الشعبية في البلدتين المحاصرتين تمكنت من تدمير 5 اليات تابعة لجماعة "جيش الفتح" المسلحة وأسر 10 عناصر وقتل آخرين مشيرة الى وقوع 7 عمليات تفجيرية حتى الان على أسوار الفوعة وكفريا والجماعات المسلحة فشلت في اختراق البلدتين.

من جهته، اكد المرصد السوري المعارض ان الجماعات المسلحة فجرت 4 سيارات ملغومة على الاقل وأطلقت 250 صاروخا على كفريا والفوعة، اليوم الجمعة.

واوضح المرصد بحسب موقع رويترز إن تحالفا لمجموعات المعارضة المسلحة تضم "جبهة النصرة" ذراع تنظيم القاعدة في سوريا لمهاجمة البلدتين الواقعتن على الحدود التركية والتي تسيطر المعارضة على معظم مناطقها.

ويعاني اهالي البلدتين حصار فرضه الارهابيون منذ اكثر من 4 اشهر، وظروف معيشية سيئة جدا ونقص حاد في المواد الغذائية والنفطية فضلا عن انقطاع التيار الكهربائي والاتصالات./انتهى/

رمز الخبر 1857713

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =