امير عبداللهيان : أيام عصيبة تنتظر تل أبيب

قال مساعد وزير الخارجية الايراني لشؤون الدول العربية وافريقيا حسين امير عبداللهيان ان تعدي الكيان الصهيوني على المقدسات الاسلامية له تبعات أليمة لهذا الكيان وان عدم وقف هذه الاعمال الاستفزازية ينذر بأيام عصيبة لتل أبيب.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان موقف امير عبداللهيان جاء لدى لقائه مساعد وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف في موسكو حيث بحث الجانبان ايضا الاوضاع في فلسطين وكذلك في سوريا واليمن وقضية مكافحة الارهاب.  

وفيما يتعلق بالشأن السوري تباحث عبداللهيان وبوغدانوف حول أحدث الحلول السياسية الموجودة لحل الازمة السورية وقد وضع امير عبداللهيان الجانب الروسي في صورة المشاورات التي جرت مؤخرا مع الرئيس السوري بشار الاسد واشاد بالحلول السياسية البناءة التي اقترحها الاسد لحل الازمة السورية.

 وقد ادان الجانبان الايراني والروسي ايضا اللجوء الى العنف في اليمن معتبرين ان استخدام المزيد من القوة العسكرية في اليمن سيؤدي الى تقيد الاوضاع ودعم الارهاب في اليمن والمنطقة وانتشاره في العالم /انتهى/.

رمز الخبر 1857784

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 7 =