السعودية ستدفع ثمنا غاليا اذا لم تتوقف سياساتها العدائية

اصدرت جمعية مدافعي الحرم بيانا بمناسبة إحياء ذكري شهداء الحج (كارثة منى) جاء فيه: آل سعود كما يقتلون المسلمين في سوريا واليمن والرعاق والبحرين مرة اخرى أدوا مهمتهم المتمثلة في قتل المسلمين وهذه المرة في موسم الحج.

واكدت الجمعية في بيان الدورة الثالثة عشر لإجتماع مدافعي الحرم بمناسبة إحياء ذكري شهداء الحج (كارثة مني): مرة أخری، شاهدنا استشهاد الالاف من ضيوف الرحمن بسبب سوء ادارة وعدم كفاءة نظام آل سعود وايضا عدم كفاءة القائمين على موسم الحج في السعودية.

واضافت ان آل سعود كما يقتلون المسلمين في سوريا واليمن والعراق والبحرين مرة اخرى أدو مهمتهم المتمثلة في قتل المسلمين وهذه المرة في موسم الحج.

واكد البيان ان التاريخ يشهد على الجرائم التي ارتكبتها الوهابية واسلافها منذ ظهور الاسلام بحق الرسول الكريم صلوات الله عليه وسبطيه وقطع الماء عن احفاد الرسول في كربلاء الى قتل الحجاج في كارثة منى.
وتابع البيان: "نحن ايضاكجميع اعضاء ابناءالامة الاسلامية ندين كل الجهات التي تقف وراء هذا الحادث المفجع الذي أدى الى مقتل الالاف من الحجاج ونعلن في نفس الوقت عن استعدادنا لتنفيذ اوامر قائد الثورة الاسلامية من اجل الرد على جرائم آل سعود وبناء على تصريحات آية الله العظمى الخامنئي نحذر السعودية من مغبة سياساتها واذا لم تتوقف عن انتهاكاتها ستدفع ثمنا غاليا."/انتهى/


 

رمز الخبر 1857941

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 4 =