آية الله اليعقوبي : الاسلام ليس له معنى بدون اهل البيت

اكد آية الله الشيخ محمد اليعقوبي احد مراجع الدين في النجف الاشرف , ان الاسلام ليس له معنى بدون وجود اهل البيت عليهم السلام , مشددا على ضرورة تعريف العالم بالاسلام الاصيل.

واوضح آية الله محمد اليعقوبي في حوار مع موفدي وكالة مهر للأنباء في النجف الاشرف , حول رأيه بمراسم زيارة الاربعين بمشاركة واسعة من شيعة اهل البيت (ع) , وتنظيم اجراء مراسم مرقد الامام الحسين (ع), ان اقامة هذه المراسم ضاعف من مسؤوليتنا في نشر معارف اهل بيت العصمة والطهارة , وينبغي على الشيعة الاستفادة من كل فرصة ثمينة للدعوة الى طريق اهل البيت وبيان مظلوميتهم واحقية اهل النبوة.
واشار الى وجود روايات متعددة بهذا الخصوص ينبغي الاهتمام بها , لافتا الى ان نشر تعاليم اهل البيت عليهم السلام ليست مسؤولية علماء الاسلام وطلاب الحوزات العلمية فحسب وانما ايضا من مسؤوليات وسائل الاعلام والنخب الثقافية في العالم الاسلامي.
وحول رأيه بمشاركة اشخاص من المذاهب والاديان الاخرى في مسيرة الاربعين , اوضح آية الله اليعقوبي ان القلوب مهيئة لقبول منهج اهل البيت عليهم السلام , والافكار ايضا مستعدة للقبول بمنهج وسلوك وسيرة الائمة الاطهار , فان مسؤولية جسيمة تقع على عاتق الشيعة في الوقت الحاضر
بعد ان غرقت البشرية في الحياة المادية واصابها اليأس من الحياة الحيوانية وخلوها من القيم المعنوية , لذلك فان منهج اهل البيت عليهم السلام هو الوحيد القادر على انقاذ حياة البشرية, ويتعين تعريف سيرة اهل البيت عليهم السلام للعالم في الظروف الحالية التي تشهد الارهاب والتهديد والعدوان.

وحول واجب المسلمين في الوقت الحاضر حيال التطورات في العالم الاسلامي , اعتبر المرجع الديني الشيخ اليعقوبي ان الظروف الحالية تضاعف من مسؤولية المسلمين في الوقت الحاضر , فالمسلمين من النجف وكربلاء الى مشهد وقم ولبنان وبقية مناطق العالم الاسلامي يجب ان يتحلوا باليقظة , ويعملوا على التبليغ لسيرة ومنهج اهل البيت عليهم السلام , كما تقع على عاتق علماء الاسلام مسؤولية جسيمة بهذه الخصوص , فنعمة ولاية اهل البيت عليهم السلام في الحقيقة هي اعظم نعمة من الله علينا , ويجب معرفة قدر هذه النعمية الالهية الكبرى.
واشار الى ان اعداء منهج اهل البيت عليهم السلام من شياطين الانس والجن يحاولوا بأي وسيلة كانت مواجهة اتباع اهل البيت  , للحيلولة دون نشر معارف اهل البيت عن طريق الارهاب وتثبيط عزيمة الشيعة لكنهم فشلوا ولن يفلحوا , فقد حاول هؤلاء الشياطين بث بذور الفرقة في العالم الاسلامي بين المسلمين وايجاد العداوة بين المؤمنين ولكن هذه المحاولات فشلت ببركة هذه الشعائر الحسينية مثل زيارة الاربعين , والانتصار النهائي سيكون من حليف الاسلام./انتهى/
اجرى الحوار : حنيف غفاري ومحمد قادري

 

 

                

رمز الخبر 1859198

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 8 =