أحد فقهاء مجلس صيانة الدستور يؤكد اتخاذ الاجراءات اللازمة لانتخابات مجلس خبراء القيادة

قال أحد فقهاء مجلس صيانة الدستور آية الله محمد مؤمن قمي ان المجلس وضعت القيود اللازمة لانتخابات مجلس خبراء القيادة مضيفا بأن اجازة الاجتهاد ليست كافية لوحدها لتأييد صلاحية المرشحين لانتخابات مجلس خبراء القيادة بل يجب ثبوت الدرجة العلمية لهؤلاء لدى فقهاء مجلس صيانة الدستور.

واشار آية الله مؤمن قمي في حوار مع وكالة مهر للأنباء الى تحذيرات بعض العلماء ازاء تحركات بعض التيارات السياسية للتأثير على انتخابات مجلس خبراء القيادة وقال : لقد وضع مجلس صيانة الدستور القيود اللازمة من اجل انتخابات مجلس خبراء القيادة وان وجود هذه القيود اللازمة سيمنع وقوع اعمال مغايرة للشريعة والقانون.  

وردا على سؤال حول وجود اشخاص يريدون التأثير على انتخابات مجلس خبراء القيادة واحداث تغييرات في تركيبة هذا المجلس قال آية الله مؤمن قمي : لن يحدث أي شيء، ان شاء الله سيتم انجاز العمل وليس لدي أي خوف، ماذا يريد ان يفعل هؤلاء؟ نحن لا نجامل احدا ونمتحن اجتهاد الاشخاص واذا كان مجتهدا وفاضلا فليتفضل، ان فقهاء مجلس صيانة الدستور لايتراجعون امام اي شخص لكي يأتي احد وينال الصلاحية خلافا للقانون.   

 وفي معرض رده على سؤال حول امكانية وجود مجلس خبراء ذو تركيبة شابة، قال آية الله مؤمن قمي : نعم يمكن ان يكون لنا مجلس خبراء شاب لكن يجب على جميع هؤلاء ان يكونوا حائزين على شروط الترشيح والعضوية في مجلس الخبراء فاعضاء مجلس خبراء القيادة يجب ان يكونوا من الذين يمتلكون عقلا أفضل لانجاز الأعمال وان يكونوا من الفقهاء وعلماء السياسة والاجتماع /انتهى/.

 

رمز الخبر 1859371

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 9 =