لا مهادنة في مكافحة التهريب

صرح المدعي العام الايراني حجة الاسلام ابراهيم رئيسي تعليقاً على مشروع قرار إلغاء عقوبة الإعدام لمهربي المخدرات الذي تقدم به بعض النواب إنه لا مهادنة ولا تساهل مع تهريب المخدرات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان المدعي العام الايراني حجة الاسلام ابراهيم رئيسي أعلن في مؤتمر صحفي إن قانون مكافحة المخدرات صارم ومؤيد من قبل مجمع تشخيص مصلحة النظام وسيحافظ على قوته كما في السابق. وجاءت تصريحات المدعي العام للبلاد في تعليق على مشروع قرار إلغاء عقوبة الاعدام لمهربي المخدرات الذي تقدم به 70 عضو من مجلس الشورى الاسلامي. 

وأضاف حجة الاسلام رئيسي إن سياسة النظام تقوم على أسس السياسات التي ينصها قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي. 

وأضح المدعي العام ان مكافحة المخدرات تعتمد على سياسة صارمة واضحة منبثقة عن خط واضح في سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية وقوانينها، و على جميع الجهات الأمنية والقضائية رعاية القانون وتنفيذه. 

وأضاف حجة الاسلام ابراهيم رئيسي انه لا مهادنة ولا تساهل في مكافحة التهريب، موضحاً إن الجهات المختصة ستستمر في مكافحة تهريب المخدرات أو تهريب البضائع الأخرى وفقاً للقوانين السياسية والمصرفية للبلاد. /انتهى/.  

رمز الخبر 1859404

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =