الصدر والحكيم يدعوان لاستخدام السبل الدبلوماسية والقانونية لإخراج القوات التركية من العراق

عا رئيس المجلس الأعلى الإسلامي عمار الحكيم وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، إلى استخدام كافة السبل الدبلوماسية والقانونية لإخراج القوات التركية من الأراضي العراقية، واعتبرا ان توغل تلك القوات بأنه "خطوة واضحة لا تحتاج إلى تأويل".

وقال مكتب الحكيم في بيان اورده موقع السومرية نيوز، إن الحكيم والصدر "بحثا في مكتب الأخير بالنجف الأشرف يوم الخميس تطورات الأوضاع الأمنية والسياسية في العراق والمنطقة فضلا عن الانتصارات التي تحققها القوات الأمنية والحشد الشعبي".

وأكد الحكيم "أهمية تظافر جهود الجميع لإخراج العراق من أزماته الحالية والانتباه إلى مرحلة ما بعد داعش"، مشددا على "وحدة العراق والمضي قدما بحزم الإصلاحات واستثمار الوقت فيها".

وأشار الجانبان وفقا للبيان، إلى "ضرورة احترام سيادة العراق واستخدام كل السبل الدبلوماسية والقانونية لإخراج القوات التركية"، عادين "الخرق التركي للسيادة العراقية خطوة واضحة لا تحتاج إلى تأويل".

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي العراقي أكد، أمس الاول الأربعاء، أن مدينة الموصل ستكون المحطة المقبلة للقوات العراقية لغرض تحريرها من قبضة تنظيم "داعش" الارهابي ، مشيرا إلى أن القوات التركية المتواجدة في المدينة سببت "توترات كثيرة"، فيما أبلغ رئيس الوزراء التركي احمد داود أوغلو العبادي عدم وجود نية لإبقاء القوات التركية في العراق./انتهى/

      

رمز الخبر 1859706

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha