رسالة شكوى من السينمائيين إلى روحاني

أرسل جمعٌ من العاملين في المجال السينمائي رسالة إلى الرئيس الايراني حسن روحاني اعربوا فيها عن شكواهم ازاء الأحوال المعيشية التي تسيطر على السينما في البلاد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن جمعاً من العاملين في المجال السينمائي في ايران تقدموا برسالة احتجاجية لرئيس الجمهورية حسن روحاني شارحين فيها الأوضاع الحالية للسينما وضرورة اهتمام الحكومة بهذا القطاع. 

وبينت الرسالة إن السينما في ايران لا تحظى بميزانية مناسبة لها والعاملين عليها يعانون من تقلب الأحوال وسوء التدبير والمعيشة، مذكرين الرئيس بأهمية هذا الفن في تطوير المستوى الثقافي والفكري في المجتمع. 

وأشارت الرسالة إلى ضعف الامكانيات المتوفرة بين ايدي السينمائيين، الأمر الذي يعطل هذا المجال ويدفع للبحث عن أوضاع أفضل في بلاد الغربة. 

ووصفت الرسالة مشاكل القطاع السينمائي بالقروسطية، مطالبة بتحرك مباشر لدعم هذا القطاع وتخصيص امكانيات مناسبة لتطوير هذا الفن. 

الجدير بالذكر إن السينما الايرانية متفوقة اقليمياً وتحصد جوائز عالمية بين الفينة والأخرى، إلا إن طموحات السينمائيين تقوم على معطيات واقعية تترواح بين الابداعات الشابة والخوف من الهجرة. /انتهى/. 

رمز الخبر 1862474

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 10 =