باحثون ايرانيون يزيدون فعالية الادوية عبر النانو

نجح باحثون ايرانيون في جامعة طهران للعلوم الطبية بالتعاون مع باحثين من جامعة الينوي الامريكية في زيادة فعالية الادوية وتقليل اثارها الجانبية وذلك عبر تقنية النانو.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان منفذ المشروع مرتضى محمودي قال: يمكننا عبر تغطية واصلاح ذرات النانو الناقلة للدواء قبل حقنها بالجسم من التحكم في تشكل البروتينات عليها وزيادة معدل ادائها.

وأضاف: تغطية هذه الذرات يؤدي الى تقوية ادائها وزيادة الفعالية العلاجية للدواء وتقليل الاثار الجانبية المحتملة للدواء.

وتابع ان احدى طرق تطوير اداء ذرات النانو الناقلة هو اتصالها بروابط ومضادات ولكن عندما تجري ذرات النانو في الدم فإن بروتين كرونا المتشكل على سطح ذرات النانو يغطي تلك الروابط والمضادات.

واكد ان ذلك الامر يحول دون وصول الدواء الى الانسجة المطلوبة قائلاً : نهدف في هذا المشروع ازالة تلك المشكلة، فإن ذرات النانو الناقلة تصبح فاعلة عبر بروتينات بلازما فهذا الامر يتحكم بتشكل بروتين كرونا ويؤدي الى وصل افضل للدواء الى الخلية المطلوبة.

يذكر ان نتائج هذا المشروع نشرت في مجلة Biomaterials (مجلد75،عام2016، الصفحة295) /انتهى/

رمز الخبر 1862587

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 11 =