الحرس الثوري الايراني يصدر بياناً بمناسبة ذكرى رحيل الامام الخميني (قدس)

اصدر الحرس الثوري الايراني بياناً بمانسبة الذكرى السابعة والعشرين لرحيل مفجر الثورة الاسلامية الامام الخميني(قدس) مؤكدا على ضرورة عدم السماح بتشويه شخصية الامام الخميني(قدس).

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان الحرس الثوري الايراني اصدر اليوم بياناً بمناسبة الذكرى السابعة والعشرين لرحيل مفجر الثورة الاسلامية الامام الخميني(قدس) وذكرى انتفاضة 15 خرداد (1963/6/5)معتبراً سر بقاء الثورة الاسلامية هو السير في درب الامام الخميني(قدس) وخطاب الثورة الاسلامية وولاية الفقيه ورفع علم الوحدة ومقارعة الاستكبار.

وذكر البيان ان الامام الخميني(قدس)، بعد قرون من الظلم والتعسف، احيا الفكر الاسلامي الاصيل والثوري والمقتدر، ومن خلال تأسيس نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية وفقا للمعايير "الاسلامية" واسس "الجمهورية" وطرح افكار ورؤى مستندة الى الدين، وضع قوى الاستكبارامام تحد كبير.

واعتبر البيان ان معرفة تطلعات الامام الخميني(قدس) والرؤى التي قدمها لتحرر المجتمعات والشعوب من الهيمنة والحصول على حياة مشرفة، من النقاط الهامة في كل مرحلة.

وأشار البيان الى خلود خطاب الامام الخميني(قدس) وضرورة اظهار ذلك في جميع المراحل مؤكداً ان سماحة القائد آية الله العظمى السيد علي الخامنئي (مد ظله العالي) بث ونشر خطاب الامام الخميني(قدس) والثورة الاسلامية في العالم من خلال ارادته وايمانه العميق.

ووصف البيان شمس وجود شخصية وتطلعات الامام الخميني(قدس) بالمشرقة مؤكداً على ضرورة طرح خطابه وايضاحه بدقة ومسؤولية وشمولية امام خطر التشوية.

ودعا البيان جميع فئات الشعب الايراني للمشاركة في مراسم احياء ذكرى رحيل الامام الخميني(قدس)غداً ويوم "انتفاضة 15خرداد(5/6/1963)" بعد غد وتجديد الميثاق مع مبادئ الامام الراحل والشهداء ومبايعة قائد الثورة آية الله السيد على الخامنئي(مد ظله العالي)./انتهى/

رمز الخبر 1863007

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 7 =