العميد جلالي: ابتسامة الدبلوماسية الايرانية تخفي ورائها قدرة عسكرية

أكد رئيس منظمة الدفاع المدني العميد غلام رضا جلالي أن ابتسامة الجهاز الدبلوماسي الايراني المقتدرة مدعومة بقدرة عسكرية، لافتا الى ان قائد الثورة اهم عنصر من عناصر القوة الناعمة في نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان العميد غلام رضا جلالي اشار اليوم في تصريح له قبل خطبة الجمعة في طهران الى ان جلوس مجموعة 5+1 على طاولة المفاوضات يعود الى القوة الدفاعية التي تتمتع بها الجمهورية الاسلامية الايرانية.

ولفت رئيس منظمة الدفاع المدني الى ميزات ووظائف منظمة الدفاع المدني، قائلا، ان الدفاع المدني يعني الصمود في وجه الاعداء، الدفاع بكل الوسائل المتاحة ضد اي شكل من اشكال التهديد، وحماية الناس عند وقوع اي تهديد.

واشار جلالي الى الذكرى السنوية الرابعة عشرة لتشكيل هذه المنظمة التي انشأت في 30 اكتوبر 2003، مبينا ان هدف هذه المؤسسة الوحيد هو حماية الشعب الايراني، معتبرا ان صيانة حدود البلاد مقابل اي تهديد من الوظائف الموكلة الى المنظمة ايضا.

واضاف، ان هذه المؤسسة بوصفها العين الساهرة تكشف دائما التهديدات الموجهة الى المجتمع الايراني وتقوم بالتحذير منها، نحن نأخذ على محمل الجد التهديدات الموجهة للجمهورية الاسلامية الايرانية.

واعتبر جلالي ان القوة الناعمة هي الدعامة الاساسية في قوة الجمهورية الاسلامية الايرانية،  مضيفا، ان القوة الناعمة، هي القوة التي تستطيع الانتصار في الدفاع المقدس وفي مقابل التهديدات.

واضاف جلالي، ان فهم عوامل القوة الوطنية من المسؤوليات الاخرى التي تقع على عاتق منظمة الدفاع المدني، مبينا انه يجب علينا ان نعرف عناصر ايجاد القوة ،حيث ان قائد الثورة هو اهم عنصر من عناصر القوة الناعمة في نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية./انتهى/

رمز الخبر 1866453

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 12 =