ولايتي : تصريحات الجبير لا تستحق الردّ والتعليق

اعتبر مستشار قائد الثورة الإسلامية علي أكبر ولايتي أن التصريحات التي أدلى بها وزير الخارجية السعودي عادل الجبير هي تصريحات لا تستحق الرد، مؤكدا أن الرد الإيراني سيكون بالفعل وليس الكلام.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن علي أكبر ولايتي رئيس مركز الأبحاث والدراسات الاستراتيجية مجمع تشخيص مصلحة النظام  عقد مؤتمرا صحفيا عشية الاجتماع العاشر للمجلس الاعلى للصحوة الاسلامية وتطرق الى عدة قضايا ومواضيع.

وفي الرد على سؤال أحد الصحفيين في ما يتعلق بمواقف السعودية تجاه ايران وتصريحات وزير الخارجية السعودي قال ولايتي : أن تصريحات الجبير التي كانت تعوزها الحكمة والتجربة لا تستحق منا الرد والتعليق، وأكد أن الجمهورية الاسلامية الايرانية سيكون ردها بالفعل والعمل وليس بالأقوال والكلام، مشيرا في ذلك الى معارضة السعودية لوصول العماد ميشال عون الى سدة الحكم في لبنان لكن في التالي رأينا أن عون وصل الى رئاسة الجمهورية في لبنان.

وعلى صعيد آخر اشار مستشار قائد الثورة الاسلامية الى تصريحات رئيسة الوزراء البريطانية ضد ايران قائلا: ان حلم بريطانيا للعودة الى القرن التاسع عشر لن يتحقق وهذه التهديدات ستجعل فقط المراهنين على الغرب يفرحون قليلا.

وأضاف ولايتي نظرا الى نتيجة الانتخابات الرئاسية الامريكية فإن حلفاء امريكا في المنطقة قد لجأوا الى بريطانيا لأن ترامب قال ان على السعودية ان تدفع تكاليف قيام الامريكيين بحفظ أمنها، لكن البريطانيين لا يمكنهم فعل شيء سوى العنتريات الفارغة.

وأكد أن أمريكا وبعض دول المنطقة والعالم يقدمون كافة أشكال الدعم والحماية الى الآلاف من الارهابيين والتكفيريين في العراق وسوريا، معتقدا أن الارهاب الدولي سيفشل في نهاية المطاف.                                    

وفيما يتعلق باليمن اكد ولايتي ان الشعب اليمني هو الذي انتصر في ثورته رغم العدوان السعودي ولم يعد بامكان منصور هادي العودة الى كرسي الرئاسة وقد تشكلت الحكومة الإئتلافية بين علي عبدالله صالح والحوثيين.

وبشأن العراق ايضا قال ولايتي : ان الموصل التي تعتبر آخر ملاذ للتكفيريين يتم استعادتها بشكل تدريجي وان الخطوات التي اتخذت كانت ايجابية وهامة./انتهى/

رمز الخبر 1867780

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 14 =