ايران تعود إلى منافسات اوسكار بفيلم "البائع"

ترشح الفيلم الايراني "البائع" للمخرج أصغر فرهادي لقائمة افضل الأفلام السينمائية التي أعلنت عنها أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة "أوسكار" مساء أمس.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن الفليم الايراني "البائع" للمخرج "اصغر فرهاي" تم ترشحيه للقائمة النهائية لجوائز أفضل الأفلام السينمائية التي تنظمها أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة "أوسكار"  في دورتها ال89، ليعيد بذلك السينما الايرانية إلى منافسات الشاشة العملاقة عالمياً.

وكان فيلم "انفصال نادر وسيمين" للمخرج "فرهادي" قد حصد عام 2012 جائزة أوسكار لأفضل فيلم بلغة أجنبية.

وصرح المخرج فرهادي لوكالة رويترز تعقيباً على ترشيح فيلمه لجائزة أوسكار أن القيود الفنية التي تواجه صناعة السينما في ايران ما زالت كما هي، مضيفاً إنه لم يواجه اي صعوبة خلال صناعة فيلمه في ايران مؤكداً أن فيلمه لاقى ترحيباً رائعاً عند عرضه في الصالات الايرانية والأصوات المعارضة للفيلم كانت قليلة جداً و وهذه الأقلية هم من يعتبروا ترشيح فيلمه مؤامرة.

الجدير بالذكر إن أهم الأفلام المرشحة لنيل جائزة أفضل فيلم أجنبي والتي ستقام احتفاليتها في 26 شباط القادم هي الفيلم الدنماركي "أرض الألغام"، والألماني "توني أردمان"، والسويدي "رجل يدعى أوف"، والاسترالي "تانا"، فيما تم ترشيح الفيلم الأمريكي الغنائي الاستعراضي  "لا لا لاند" لأفضل عن اللغة الانكليزية. /انتهى/

رمز الخبر 1869156

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 9 =