وزير الدفاع:  ظاهرة الارهاب ستهدد أمن العالم اذا لم يتم القضاء عليها

اكد وزير الدفاع الايراني العميد حسين دهقان خلال استقباله اليوم الثلاثاء رئيس اركان الجيش السوري العماد علي عبدالله ايوب، ان ظاهرة الارهاب المشؤومة التي تنشط في سوريا والعراق حاليا ، ستهدد أمن العالم اذا لم يتم القضاء عليها.

واشاد العميد دهقان خلال هذا اللقاء ، بالمقاومة الفريدة للشعب والحكومة والقوات المسلحة السورية في مواجهة الارهاب، وقال: ان الشعبين الايراني والسوري في خندق واحد في محاربة الارهابيين للتخلص من خطر الارهاب القاتل واعادة الامن والاستقرار الى المنطقة.
واشار وزير الدفاع الايراني الى الاعتداء الامريكي على قاعدة الشعيرات السورية ، وقال : ان نظام الهمينة يحاول من خلال اضعاف جبهة المقاومة ضد الارهاب، تقوية معنويات الارهاب، وضمان أمن الكيان الصهيوني، وتبرير تواجده اللامشروع واجراءاته العدوانية في المنطقة.
وتابع قائلا: ان ظاهرة الارهاب المشؤومة التي تنشط حاليا في سوريا والعراق، تعد تهديدا عالميا ، واذا لم يتم احتواؤها واجتثاثها فستهدد أمن العالم.
واضاف: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية سعت في السنوات الثلاثة الماضية في مؤتمر موسكو الامني الى ايضاح هذا الموضوع وتداعياته الخطيرة والوخيمة.
 وحذر العميد دهقان من عدوان دول الجوار على سوريا ، قائلا : ان اي اعتداء على سوريا سيؤدي الى تفاقم الازمة وتوسيع رقعة الحرب وسفك الدماء واستمرار اعمال العنف في المنطقة.
واكد وزير الدفاع الايراني على ضرورة احترام وحدة الاراضي السورية من قبل جميع الدول.
واستهجن العميد دهقان: ممارسات السعودية في دعم الارهابيين لخدمة مآرب اميركا والكيان الصهيوني في استنزاف طاقات العالم الاسلامي ، وقال: من المؤسف ان النظام السعودي لا يراعي البعد الاسلامي ولا يهتم بالاعتبار العربي للشعب والحكومة السورية، وهذا السلوك سيؤدي الى زيادة التوترات وتشديد الازمة في المنطقة.
واردف وزير الدفاع: ان الشعب الايراني سيبقى الى جانب الشعب السوري على الدوام ، ولن يدخر وسعا من اجل ارساء السلام والاستقرار والهدوء والتصدي لممارسات الارهابيين الشريرة.
من جانبه قال رئيس اركان الجيش السوري في هذا اللقاء: ان الحكومة والشعب والقوات المسلحة السورية تعتبر مقاومة على مدى 7 سنوات وانتصاراتها ضد الارهابيين ، تحققت بفضل دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية.
واكد على المكافحة الشاملة والحازمة ضد الارهابيين ، وقال: ان الشعب والقوات المسلحة السورية ستواصل محاربة الارهابيين حتى تحرير البلاد بشكل كامل من احتلال التنظيمات الارهابية.
واكد رئس اركان الجيش السوريانه يمكن بوضوح مشاهدة دعم الكيان الصهيوني المؤثر للارهابيين في ساحات القتال، معربا عن اتقاده بتواطؤامريكا مع الكيان الصهيوني والجماعات الارهابية من امثال داعش وجبهة النصرة بهدف تغيير الخارطة الجيوسياسية في المنطقة وتقسيم البلدان الاسلامية.
واضاف: ان السبيل الوحيد لاحباط هذه المؤامرة المشؤومة يكمن في مقاومة وصمود ويقظة وتضامن جميع البلدان الاسلامية والعربية ، ونعتقد ان حل الازمة السورية يكمن في الحوار السوري – السوري./انتهى/
 

رمز الخبر 1872335

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 12 =