خطيب جمعة طهران يهنئ العراق بتحرير الموصل

قدم خطيب جمعة طهران آية الله محمد إمامي كاشاني تهانيه للعراق وشعبه لتحقيق الجيش العراقي انتصاره في القضاء على داعش بالموصل معتبرا أن الارهابيين يرتكبون أبشع جرائم على الارض بإسم الدين مشيرا الى ارتياح جميع الاحرار والذين يحاربون الظلم من تحرير مدينة الموصل.

    وأفادت وكالة مهر للأنباء أن خطيب جمعة طهران آية الله محمد إمامي كاشاني أشار في خطبة صلاة الجمعة اليوم إلى الانتصار الذي حققه الشعب العراقي في تحرير الموصل والقضاء على إرهابيي "داعش" الذين ارتكبوا جرائماً باسم الدين، مباركاً هذا النصر لكل البشر في العالم الداعمين للعدالة والمحاربين للظلم، وسائلاً المولى عز وجل أن يذل الإرهاب وداعميه وقوى الاستكبار العالمية من امريكا واسرائيل وأن ينهي أموال آل سعود.
وتطرق خطيب جمعة طهران إلى أهمية عمل السلطة القضائية، منوهاً إلى ضرورة التصدي بقوة للظلم تحت حكمة القضاء، مؤكداً على أهمية إحلال العدل.

وأعرب آية الله إمامي كاشاني عن تقديره لقوى الحرس الثوري وجهودها في مواجعة تنظيم "داعش" الإرهابي، آملاً بأن يكون الإرهابيين ومن يدعمهم تلقوا درساً مهماً وفهموا أن جرائمهم لن يُغض الطرف عنها.

وأوضح خطيب جمعة طهران أن مفهوم "المبادرة الذاتية" التي أوصى بها قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي تهدف إلى تقوية ثقافة المجتمع وإبعاد ما يتنافى مع ثقافته، منوهاً إلى أن العدو يسعى بمختلف الطرق لمحاربة الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واعتبر آية الله إمامي كاشاني إن أمن البلاد تاج على رأس الشعب الايراني، والشعوب التي تتصارع فيما بينها تتدرك أهمية هذا الأمر وتعجب بما تتمتع به ايران من حرية وأمان.

وشدد خطيب جمعة طهران على أهمية حفظ الوحدة والتنسيق بين أبناء الشعب الواحد للحفاظ على الأمن وعز البلاد، موصياً الجميع بالتمعن فيما يقول الولي الفقيه وفيما يعمل لتعزيز الوحدة وتمكينها. /انتهى/

رمز الخبر 1874047

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 5 =