ولايتي:  ايران وبلجيكا تدعمان السبل السلمية لحل مشاكل المنطقة

أكد مستشار قائد الثورة الاسلامية في الشؤون الدولية ، علي اكبر ولايتي، اليوم الأحد أن ايران وبلجيكا تدعمان السبل السلمية لحل مشاكل المنطقة وقد جاء ذلك خلال استقباله رئيس البرلمان البلجيكي "زيغفريد براك" .

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان مستشار قائد الثورة الاسلامية في الشؤون الدولية لفت خلال استقباله رئيس البرلمان البلجيكي "زيغفريد براك"  إلى مواقف أمريكا غير المنطقية التي تتعارض مع الاتفاق النووي، وقال ان الاتفاق النووي يحظى بإجماع المجتمع الدولي.

وأكد ولايتي ان الاتفاق النووي بين ايران ومجموعة 5+1، قائلا، وفق جميع التقارير الموجودة، ان ايران اثبتت التزامها بالاتفاق النووي لكن للاسف ان الامريكان لاسيما في عهد ترامب يتابعون مواقف غير منطقية تتعارض مع الاتفاق النووي.

وشدد على ان الاتفاق النووي ليس اتفاقا بين ايران وامريكا بل اتفاق يحظى بإجماع المجتمع الدولي.

وتطرق ولايتي الى القضايا الجيوسياسية الراهنة في العالم والمنطقة، مؤكدا ضرورة رصد التطورات الدولية لحظة بلحظة.

ومضى بالقول، خلافا للماضي، عندما كانت التطورات الدولية تعرض القضايا الاقليمية الى التغيير، اننا اليوم نشاهد ان التطورات الاقليمية قد اثرت على الساحة الدولية./انتهى/

رمز الخبر 1876260

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 2 =