الخارجية الايرانية: داعش يلفظ أنفاسه الأخيرة بفضل وحدة الشعب السوري

علق المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية الايراني "بهرام قاسمي" ، اليوم الاحد ، على العمليات الارهابية الاخيرة في دير الزور مؤكدا ان تنظيم داعش الارهابي يلفظ آخر أنفاسه بفضل المقاومة ووحدة الشعب السوري وقيادته.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية الايراني أعرب عن تعاطفه ومؤاساته لسوريا حكومة وشعبا جراء انفجار سيارة مفخخة استهدفت تجمعا للنازحين في ضواحي مدينة دير الزور  حيث لقي 100 شخص على الأقل مصرعهم وأصيب العشرات.

واضاف "ان هذه الاعمال اللاإنسانية والوحشية التي تقوم بها تنظيم داعش الارهابي هي مؤشر واضح على اليأس والفشل الذي غطى هذه المجموعة" مبينا ان هذا التنظيم يلفظ آخر أنفاسه بفضل المقاومة ووحدة الشعب السوري وقيادته.

يشار الى ان انتحاريا كان يقود سيارة مفخخة دخل ليلة الأحد منطقة بها أكبر مركز لتجمع النازحين شمال غرب دير الزور في المنطقة الواقعة بين كونيكو وجفرا وقام بتفجير نفسه وسطهم هذا وكانت وسائل إعلام أفادت سابقا بأن الانفجار أسفر عن وقوع عشرات القتلى والجرحى.

يذكر أن الجيش السوري أعلن الجمعة، أنه حرر بدعم من القوات الجوية الروسية كامل مدينة دير الزور من قبضة تنظيم "داعش"./انتهى/

رمز الخبر 1877764

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 8 =