الخارجية السورية: نطالب مجلس الأمن بالتحرك ضد جرائم التحالف

دعت دمشق، اليوم الأحد، مجلس الأمن الدولي إلى التحرك الفوري لإيقاف ما سمتها بـ"جرائم التحالف الوحشية"، ضد المدنيين السوريين.

ونقلت وكالة "سانا" السورية رسالة وجهتها الخارجية إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلسها، جاء فيها: "إن استمرار طيران التحالف الدولي في سعيه لعرقلة انتصارات الجيش السوري وحلفائه على تنظيم (داعش) الإرهابي، يثبت دور التحالف المشبوه وخطره على الجهود الحقيقية لمحاربة هذا التنظيم الإرهابي".

وأضافت الوزارة: "التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية يواصل اعتداءاته على سيادة الجمهورية العربية السورية وسلامة أراضيها منذ بدء عملياته بتاريخ 23 أيلول 2014"

وتابعت: "التحالف أضاف مجزرة دموية جديدة إلى سجله الحافل بالمجازر وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية بعد قيام طائراته الحربية بتاريخ 11 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، بالاعتداء على مواقع سكنية في منطقة تل الشاير وقرية الدعيجي في محافظة دير الزور". لافتة إلى أن، "الهجوم أسفر عن مقتل أكثر من عشرة مدنيين وجرح العشرات ووقوع أضرار مادية كبيرة بممتلكات الأهالي ومنازلهم".

وأشارت الوزارة في رسالتها، إلى أن "التحالف لم يكتف بجريمته بل إن طائراته تابعت مهمتها باستهداف سيارة تقل مسعفين حاولوا إنقاذ مدنيين جرحى ما أدى إلى تدمير السيارة ومقتل جميع من فيها"./انتهى/

رمز الخبر 1878002

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 2 =