طهران : تقرير الخارجية الأمريكية حول حقوق الانسان مغرض ومرفوض

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أن تقرير الخارجية الامريكية السنوي عن حقوق الإنسان في أنحاء العالم تقرير مغرض وسياسي ونحن نرفضه.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي قال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر تقرير امريكا حول حقوق الانسان لاسيما في ما يتعلق بايران بانه تقرير مغرض تماما والهدف منه تحقيق غايات سياسية كما انه يصور واقعا مزيفا وغير حقيقي.

واضاف قاسمي ان امريكا وباعتراف المنظمات الدولية هي اكبر المنتهكين لحقوق الانسان في العالم باسره بل انها تدافع عمن ينتهك حقوق الانسان مثل الكيان الصهيوني وبعض الدول الرجعية في المنطقة.

واستنكر بهرام قاسمي الاتهامات الأمريكية الواهية وغير المقبولة وقال " من الأفضل أن تراجع الولايات المتحدة الأمريكية قضية حقوق الانسان في داخل امريكا بدل التدخل في الشؤون الداخلية للدول الاخرى./انتهى/

رمز الخبر 1883129

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =