إيران جاهزة للرد على قرار أمريكا بالانسحاب من الاتفاق النووي

شدد وزير الداخلية الايراني "عبد الرضا رحماني فضلي" على أن ايران جاهزة للتصرف حيال قرار أمريكا بالانسحاب من الاتفاق النووي، مشيرا الى أن بقاء إيران ضمن الاتفاق الموقع مع الدول الاوروبية الخمس، يشترط على أن تكون الخطوات الاوروبية في إطار توجهاتها المعلنة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن وزير الداخلية الايراني "عبد الرضا رحماني فضلي" قال أمام الصحفيين على هامش إجتماع مجلس الوزراء الذي اقيم صباح اليوم الاربعاء (9 مايو)، أن موضوع إنسحاب أمريكا من الاتفاق النووي كان مرتقبا لدى الحكومة منذ أشهر ولذلك سبق وتشكلت عدة لجان عمل في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والامنية، فضلا عن قرارات اتُخذت في هذا المجال، مشيرا الى أن خطاب الرئيس حسن روحاني الذي القى به أمس بعد إعلان الادارة الامريكية عن إنسحابها من خطة العمل المشترك الشاملة، كان مبنيا على تلك القرارات.

وأضاف أن ايران التزمت بما تعهدت به سابقا وسوف تبقى على تعهداتها، لكن أمريكا أظهرت انها ناقضة للتعهدات ولا يجب أخذ عهودها بعين الاعتبار.

وأشار رحماني فضلي إلى ان إيران ستبقى قوية ومتماسكة وجاهزة للرد على التطاولات، معربا عن أمله بتخطي هذه المرحلة.

وفي خصوص ردود الفعل الاوروبية قال الاخير، أن ايران ستذهب للتفاوض مع الدول الاوروبية في الوقت المحدد، وفي حال ان كانت التحركات والخطوات الاوروبية في اطار توجهاتها المعلنة، فإيران ستبقى ملتزمة بالاتفاقية المبرمة معها في خصوص الاتفاق النووي.

وفي الختام أكد وزير الداخلية على أن البرنامج الصاروخي الايراني والشؤون الاقليمية أمر غير قابل للتفاوض./انتهى/

رمز الخبر 1883674

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 5 =