طهران تطالب المجتمع الدولي برد عاجل على مجزرة غزة

طالب المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي المجتمع الدولي برد عاجل على الانتهاكات والجرائم الصهيونية بحق الشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

وقد أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد 52 شخصا بينهم أطفال وإصابة أكثر من 2400 آخرين، برصاص الجيش الإسرائيلي في مواجهات شرقي قطاع غزة، أثناء مشاركتهم في "مسيرات العودة الكبرى".

ودانت الخارجية الايرانية على لسان الناطق باسمها بهرام قاسمي وبأشد العبارات هذه الجرائم والمجزرة المرتبكة بحق المدنيين العزل في غزة.

وقال قاسمي أن قتل الاطفال والنساء والمدنين العزل واحتلال الاراضي الفلسطينية تحولت الى استراتيجية رئيسية للاحتلال الصهيوني طوال السبعين عاما من عمره هذا الكيان.

وتابع قاسمي " نشاهد اليوم وفي ظل هذه المجزرة المروعة قيام الولايات المتحدة الامريكية بنقل سفارتها الى القدس والاحتفال بهذه المناسبة".

واعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية ان هذه الجرائم الصهيونية المستمرة ما هي الا نتيجة للدعم الأمريكي والتطبيع الخؤون لبعض الدول في المنطقة وهذان الطرفان مسؤولان عن الدماء البرئية التي تسقط ف الأراضي المحتلة.

وطالب بهرام قاسمي الشعوب المسلمة وجميع الأحرار في العالم بالخروج في مسيرات منددة بجرائم الكيان الصهيوني وتشكيل مؤتمرات واجتماعات لادانة هذه الجرائم وكذلك ادانة قيام امريكا بنقل سفارتها الى القدس المحتلة./انتهى/

رمز الخبر 1883876

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 0 =