الكشف عن 7 أطنان من المخدرات وعدد من الاسلحة في جنوب شرقي ايران

أعلن قائد الشرطة الايرانية العميد "حسين اشتري" عن كشف أكثر من 7 أطنان من المخدرات وعدد من الاسلحة والذخائر الثقيلة والمتوسطة تعود لمهربين مسلحين في جنوب شرقي ايران، خلال الساعات الـ24 الماضية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن قائد قوات الأمن الداخلي العميد "حسين اشتري" أعلن عن كشف أكثر من 7 أطنان من المخدرات وعدد من الاسلحة والذخائر الثقيلة والمتوسطة تعود لمهربين مسلحين في محافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرقي ايران، خلال الساعات الـ24 الماضية.

وأشار الى القاء القبض على 5 مهربين وضبط 4 مركبات أثناء عمليتين منفصلتين قام بها قوات الامن الداخلي في جنوب شرقي البلاد.

وأضاف أشتري: للأسف أن عصابات تهريب المخدرات يستخدمون جميع الطرق والآليات كالأسلحة الثقيلة والخفيفة من اجل تحقيق غاياتهم، لكن قوات الأمن تمكنت من خلال رصد المعلومات ومراقبة تحركات هذه العصابات، من حؤول دون دخول وتوزيع 7 اطنان من انواع المخدرات في مختلف أنحاء البلاد.

والجدير بالذكر فأن العميد حسين أشتري يجري حاليا زيارة لمحافظة سيستان وبلوشستان، لتفقد نقاط التفتيش والأفواج الحدودية والتعرف على الطاقات الحدودية وعشاير مدينة "ميرجاوه" عن كثب.

وبالإشارة الى تقييمه الايجابي لأنشطة الشرطة والحرس الحدودي في محافظة سيستان وبلوشستان قال أشتري: لحسن الحظ فان هذه الحدود تتمتع بأوضاع مثالية ومن المقرر أن يتم تزويد فوات الشرطة والحرس الحدودي بأسلحة ومعدات حديثة، تمكنهم من السيطرة على الحدود بشكل أدق وأداء عملياتهم بشكل أفضل.

ولفت أشتري الى أنه من المقرر أن يتم البحث حول مشاكل ومتطلبات عناصر الشرطة أثناء العمليات، خلال إجتماع سيعقد لاحقا خلال هذه الزيارة.

وحول إختطاف أحد قوات حرس الحدود في محافظة سيستان وبلوشستان قال قائد قوات الامن الداخلي: أن "سعيد براتي" مازال حياً والشرطة والقوات الامنية تواصل جهودها للإفراج عنه./انتهى/

رمز الخبر 1884291

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 11 =