الليرة التركية تنهار ووزير المالية التركي يقوم بجولة لايجاد حل

لفتت صحيفة "الغارديان" البريطانية الى أنه "في الوقت التي تعاني فيه قيمة الليرة من انهيار لا مثيل له، يقوم وزير المالية التركي، صهر الرئيس التركي ​رجب طيب أردوغان​، بجولة في العواصم الأوروبية محاولاً إيجاد الدعم اللازم لحماية الاقتصاد في البلاد".

وذكرت الصحيفة أنه "في عام 2001، عانت ​الليرة التركية​ من انهيار في قيمتها، إلا أنها استطاعت منذ ذلك الوقت الصمود لمدة 17 عاماً لتنهار بعدها بعد قرار الرئيس الأميركي، ​دونالد ترامب​، فرض تعريفات جمركية، بنسبة 25 في المئة على واردات الصلب، و10 في المئة على واردات الألومنيوم".

وأشارت الغارديان الى أن "كميل ديرفوس، حاكم المصرف التركي وضع حينها أرضية ثابتة تتضمن رفاهية أن يكون التضخم قليل جداً وأن يستطيع الأتراك الحصول على اقراض سكنية، كما استطاع ​البنك المركزي​ تحديد نسبة الفوائد من دون التدخل الحكومي"./انتهى/

رمز الخبر 1887466

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =