خرازي: إجراءات ترامب ساهمت في أن تفكر الدول باستقلالها وابتعادها عن أمريكا

قال أمين لجنة تطوير العلوم الاستعرافية ورئيس مجلس الاستراتيجي للعلاقات الايرانية الخارجية"كمال خرازي" إن إجراءات الرئيس الامريكي دونالد ترامب ساهمت في أن تفكر الدول باستقلالها وابتعادها عن أمريكا.

وأفدت وكالة مهر للأنباء أن رئيس مجلس الاستراتيجي للعلاقات الايرانية الخارجية"كمال خرازي" استقبل رئيس الدراسات الأمنية والأوروبية النرويجي " ورنر فاسلابند" وناقش معه العلاقات الثنائية بين البلدين وكذلك آخر مستجدات الساحة الدولية والاقليمية.

وفي هذا اللقاء أشار  أمين لجنة تطوير العلوم الاستعرافية  ورئيس مجلس الاستراتيجي للعلاقات الايرانية الخارجية"كمال خرازي" إلى السياسات الأمريكية تجاه العالم والمنطقة وقال في هذا السياق " إن إجراءات  الرئيس الامريكي دونالد ترامب ساهمت في أن تفكر الدول باستقلالها وابتعادها عن أمريكا.

كما أشار إلى موقف الدول الاوروبية من الاتفاق النووي، معربا عن سعادته في أن أدرك الدول الاروبية أن مستقبل اوروبا مرتبط بمدى استقلالها عن الولايات المتحدة الأمريكية وأن الصينيين أيضا قد أدركوا هذا الأمر.

وفي سياق آخر قال " عندما بدأت الازمة في سوريا، البعض قالوا ان حكومة بشار الاسد لن تصمد أكثر من شهر واحد.. ان هذه التصريحات كانت ناجمة عن ضعف معرفتهم بالمنطقة، ومازال الحال مستمرا، ومن المؤكد أنه لو تحققت رغبتهم لكان الكيان الصهيوني هو الرابح الاكبر.
وصرح خرازي: لقد كنا نعلم منذ البداية أن الكيان الصهيوني وراء هذه الازمة، كما ان بعض الدول العربية التي دخلت في الازمة، انطلت عليها الخدعة الصهيونية، وساهمت في إثارة الازمة.
وأردف: والنتيجة هي أنه اليوم وبعد سنوات من الحرب، فإن الحكومة السورية تسيطر على أغلبية الاراضي السورية، فيما حاز المزيد من نواب حزب الله على مقاعد في البرلمان، وأما العراق فهو يشكل اليوم حكومته الجديدة، وهذا كله يثبت نجاحات ايران في المنطقة./انتهى/

رمز الخبر 1888442

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 14 =