برهم صالح: ايران والعراق يشكلان ثقلا كبيرا في المنطقة

إلتقى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، يوم أمس الاثنين، الرئيس العراقي برهم صالح، في بغداد، وتباحث معه حول اوضاع المنطقة “الصعبة والحساسة”، حيث إعتبر الطرفان أن ايران والعراق يشكلان ثقلا كبيرا في المنطقة.

وكما أعرب وزير الخارجية الايراني عن رغبة الجمهورية الاسلامية الايرانية بتوسيع آفاق التعاون والتنسيق الثنائي، مجدداً موقف طهران الداعم للعراق حكومة وشعبا وعلى مختلف الصعد.

على صعيد آخر ذكر بيان لرئاسة الجمهورية العراقية، أن الرئيس العراقي "برهم صالح" لدى إستقباله، وزير الخارجية الإيراني والوفد المرافق، بحث معه التعاون المشترك للبلدين وسبل تطويره، بما يخدم مصلحة الشعبين الجارين والصديقين، كما تبادلا وجهات النظر بشأن الاحداث والقضايا العربية والدولية'.

وأكد البيان الرئاسي أن صالح شدد خلال اللقاء، على 'حرص العراق لتعزيز علاقاته مع الجارة ايران، مؤكدا أن تعزيز العلاقات لم يكن لخدمة الشعبين، بل لإمن واستقرار عموم المنطقة ايضاً'، مشيراً إلى ان 'العراق وايران يشكلان ثقلاً كبيراً ولهما تاثير مهم في الساحتين العربية والاقليمية'.

وأوضح، أن 'دول المنطقة اليوم امام مسؤولية كبيرة تتمثل بتجاوز الازمات، واتباع الحل السياسي لتسوية المشاكل فيها'، مشدداً على ان 'الظروف الصعبة والحساسة التي تشهدها المنطقة تحتم علينا تنسيق الجهود والعمل من اجل ايجاد حوار مشترك وبنّاء مع جميع الاطراف لتثبيت دعائم الاستقرار الاقليمي'.

رمز الخبر 1891363

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 10 =