الأدميرال سياري: الجمهورية الإسلامية هي اللاعب الرئيسي في المنطقة

أكد مساعد القائد العام للجيش الإيراني في الشؤون التنسيقية، الأدميرال حبيب الله سياري، اليوم الأربعاء، أن "الجمهورية الإسلامية الإيرانية هي اللاعب الرئيسي في المنطقة، ولا يمكن للآخرين الاستغناء عن وجودنا أو قراراتنا في المنطقة".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، بأن مساعد القائد العام للجيش الإيراني في الشؤون التنسيقية أوضح في كلمة له اليوم أمام مجموعة من الصحفيين والإعلاميين في طهران، أنه منذ قبل انتصار الثورة الإسلامية، كرّست دول الاستكبار كل تركيزها من أجل تشكيل وتنفيذ تهديدات ضد الثورة الإسلامية في إيران، على الرغم من أن كل استراتيجياتهم منيت بالفشل الذريع.

ونوه الأدميرال سياري إلى أن " عداء دول الاستبكار يعود إلى ما قبل الثورة متمثلا بوجود الجنرال الأمريكي "الهايزر" الذي كان يحاول إفشال ثورة الشعب الإيراني ولكن لم يفلح مسعاه".

وتابع مساعد القائد العام للجيش الإيراني في الشؤون التنسيقية قائلاً: "إن دول الاستكبار برمجت بعد الثورة الإسلامية لتأسيس وإقامة الخلافات العرقية والدينية، بين أبناء الشعب الإيراني وإرهابه واغتيال المسؤولين، وفرض عزل على الجمهورية الإسلامية، وشن هجوم عسكري مباشر  في "طبس" شمالي شرق البلاد، وفرض ثماني سنوات من الحرب ضد الشعب الإيراني، وممارسة العقوبات والعمل على إشعال الفتنة في البلاد طيلة السنوات الماضية، إلا أنها كلها باءت بالفشل"./انتهى/

رمز الخبر 1892036

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 5 =