نيكاراغوا وبوليفيا تدينان الهجوم الارهابي في زاهدان

أدان رئيس جمهورية نيكاراغوا ونائبة رئيس الجمهورية روساريو موريو، الاعتداء الارهابي الذي وقع في محافظة سيستان وبلوشستان الاربعاء، وعزيا بضحايا الحادث.

وجاء في رسالة بعثا بها الى قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي ورئيس الجمهورية حسن روحاني، ايها الاخوة وقادة الشعب الايراني النبيل، لقد بلغنا نبا الهجوم المروع على مجموعة من حرس الثورة الاسلامية حين عودتهم الى منازلهم بعد ادائهم الواجب في المناطق الحدودية مع باكستان.

واضافت الرسالة، لا يسعنا الا ان نعرب عن بالغ اسفنا ونقدم خالص تعازينا لسماحة قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي ورئيس الجمهورية الدكتور حسن روحاني ونعبّر عن مواساتنا لاسر الضحايا المفجوعين، داعين الباري تعالى بالصبر والثبات لهؤلاء الاخوة والشعب الايراني واسر الضحايا.

الى ذلك دانت الحكومة البوليفية الاعتداء الارهابي الذي استهدف مجموعة من كوادر الحرس الثوري بمحافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرق ايران.

وجاء في الموقع الرسمي لوزارة الخارجية البوليفية ان الحكومة البوليفية تعلن تضامنها مع الحكومة والشعب في الجمهورية الاسلامية الايرانية الشقيقة ازاء الهجوم الارهابي الذي وقع في محافظة سيستان وبلوشستان والذي راح ضحيته مجموعة من قوات حرس الثورة الاسلامية ./انتهى/

رمز الخبر 1892293

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =