خط سكك الحديد جابهار-سرخس يوفر الامن في شرقي ايران

طلب عدد من الجمعيات الطلابية لجامعات شرقي ايران من حرس الثورة الاسلامية عبر رسالة للقائد العام لهذه القوة، بأن يتم تحويل عقد خط سكة الحديد سرخس-جابهار من حالة المقاومة الى مساهمة الحرس الثوري في المشروع من اجل استتباب الامن والازدهار الاقتصادي في مناطق شرقي وجنوب شرقي البلاد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن عدداً من الجمعيات الطلابية في جامعات شرقي ايران، وجهوا رسالة للقائد العام للحرث الثوري الايراني اللواء "محمد على جعفري" مقترحين فيها أن يتم تحويل العقد لإنشاء وتشغيل خط سكك الحديد من سرخس (شرقي البلاد) الى جابهار (جنوب شرقي البلاد) من حالة المقاولة الى مساهمة الحرس الثوري في المشروع ، وذلك في إطار استتباب الامن والاستقرار في مناطق شرقي وجنوب شرقي البلاد ومساعدة الطبقة المحرومة من الشعب في محافظتي خراسان الجنوبية وسيستان وبلوشستان، وتوفير البنى التحتية اللازمة من اجل الازدهار الاقتصادي وخلق فرص العمل ورفع المستوى الامني في هذه المناطق./انتهى/

رمز الخبر 1892939

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 2 =