فرنسا عاجزة عن إخماد حريق التهم أهم كنائسها

أعلن وزير الدولة الفرنسي للشؤون الداخلية لوران نونييز، أن إنقاذ كاتدرائية نوتردام التي لا تزال عرضة لحريق كبير منذ مساء الاثنين "ليس أمرا مؤكدا" رغم استنفار نحو 400 عنصر اطفاء واستخدام 18 سيارة اطفاء.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن وزير الدولة الفرنسي للشؤون الداخلية لوران نونييز أعلن أن إنقاذ كاتدرائية نوتردام التي لا تزال عرضة لحريق كبير منذ مساء الاثنين "ليس أمرا مؤكدا" رغم استنفار نحو 400 عنصر اطفاء واستخدام 18 سيارة اطفاء. 

بدوره، قال الجنرال جان كلود غاليه قائد فريق الاطفاء في العاصمة الفرنسية "لسنا واثقين بقدرتنا على وقف تمدد النيران في الجزء الشمالي. إذا انهار هذا الجزء يمكنكم ان تتصوروا حجم الاضرار".

وكان حريق كبير قد اندلع الإثنين، في كاتدرائية نوتردام التاريخية، وسط العاصمة الفرنسية باريس، ونقلت شبكة "بي إف إم" التليفزيونية الفرنسية (خاصة) عن المتحدث باسم الكاتدرائية (لم تسمه) إن الحريق "اندلع بسطح الكاتدرائية عند الساعة 18:50 بالتوقيت المحلي (16:50 ت.غ)".

كما أشارت الشبكة أنه من المحتمل أن يكون الحريق "مرتبطأ بأعمال التجديد في الكاتدرائية".

يشار أن كاتدرائية نوتردام تعد من المعالم السياحية الأكثر زيارة في أوروبا.

وحتى الساعة (17:27 ت.غ) لم تعلن السلطات الفرنسية عن سقوط أية خسائر في الأرواح. /انتهى/  

رمز الخبر 1893848

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =