الدول الضامنة تدعو العراق ولبنان للانضمام إلى مفاوضات أستانا

اعلن البيان الختامي للجولة 12 من محادثات ​أستانا​ حول تسوية الأزمة في ​سوريا​ ان الدول الضامنة (​روسيا​ و​إيران​ و​تركيا​) تجدد التزامها بسيادة واستقلال ووحدة ​الأراضي السورية​ وضرورة مواصلة الجهود للقضاء على التنظيمات الإرهابية فيها.

واكد البيان الختامي أن حل الأزمة في سوريا عبر عملية سياسية يقودها السوريون وفقا لقرار ​مجلس الأمن الدولي​ رقم 2254، وشدد على رفض الأجندات الانفصالية التي تهدف إلى تقويض سيادة ووحدة الأراضي السورية.

وذكر البيان الختامي ان روسيا وتركيا وإيران تتفق على دعوة ​العراق​ و​لبنان​ إلى ​محادثات أستانة​ بصفة مراقبين. ولفت الى ان جولة المحادثات النهائية بشأن سوريا تعقد في تموز المقبل. وأعرب عن قلق الدول الضامنة من نشاطات "هيئة تحرير الشام" في إدلب وأكد ضرورة ​القضاء​ عليها وعلى داعش. ولفت الى انه من الضروري تنفيذ اتفاق سوتشي حول إدلب والقضاء على الإرهاب فيها.

واعتبر انه من الضروري تعاون المجتمع الدولي وخاصة الأمم المتحدة في تسهيل عودة النازحين السوريين إلى بلدهم بعد أن هيأت الحكومة السورية الظروف اللازمة لذلك.

رمز الخبر 1894097

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 2 =