دهقان: معادلتنا في مضيق هرمز اما أن يصدر الجميع نفطه أو لا أحد

صرح مستشار قائد الثورة الاسلامية للصناعات العسكرية العميد حسين دهقان، أن معادلة إيران في مضيق هرمز هي إمّا أن ينعم الجميع بالأمن ويصدّر نفطه، وإمّا أنّه لا أمن لأحد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان مستشار قائد الثورة الاسلامية للصناعات العسكرية العميد حسين دهقان، صرح في مقابلة  مع قناة الجزيرة، ​حسين دهقان​، على أنّ "أيّ تغيّر في وضع ​مضيق هرمز​ قد يفتح باب مواجهة خطيرة، ومقترح ​بريطانيا​ تشكيل قوة أوروبية في مضيق هرمز قد يجرّ ما ليس في الحسبان".

وأوضح دهقاني، أنّ "معادلتنا في مضيق هرمز هي إمّا أن ينعم الجميع بالأمن ويصدّر نفطه، وإمّا أنّه لا أمن لأحد"، مؤكّدًا "أنّنا لن نتفاوض مع الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ تحت أيّ ظرف، والتهديد بالحرب خداع". وبيّن أنّ "كلّ القواعد والقطع العسكرية الأميركية بالمنطقة ستُستهدف إذا قرّرت ​الولايات المتحدة الأميركية​ الحرب".

وشدّد دهقان على أنّ "أي حرب أميركية ضدّنا تعني مواجهة إيران وحلفائها في كلّ المنطقة"، لافتًا إلى أنّ "أبوظبي تحوّلت إلى مركز أميركي لضرب أمننا القومي وهي تعرف ما عليها فعله. و​الإمارات​ أوفدت إلينا أشخاصا يتحدّثون عن السلام وهذا سببه فشلهم الذريع إقليميًّا". ورأى أنّ "ما نسمعه من ​السعودية​ والإمارات بشأن إنهاء الحرب في ​اليمن​ هو عقلانيّة سببها الفشل".

وأعلن "أنّنا مستعدّون لائتلافات سياسيّة وأمنيّة مع جيراننا للاستقرار. لا تفاوض مع أحد بشأن منظوماتنا الصاروخية وهذا وهم لن يتحقّق". /انتهى/.

رمز الخبر 1896570

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 0 =