البنك المركزي: الظروف الاقتصادية تحسنت كثيرا مقارنة بالعام الماضي

 اكد محافظ البنك المركزي الايراني عبدالناصر همتي بان الامل تعزز كثيرا بتحسن الظروف الاقتصادية في البلاد مقارنة مع الماضي، لافتا الى فشل اميركا في تحقيق مآربها من وراء الضغوط القصوى التي تفرضها على ايران .

وكتب همتي في تعليق له في صفحته على الاينستغرام فجر الاحد: لقد تحدثت خلال الاشهر الثلاثة الاخيرة عبر الاينستغرام والتصريحات الصحفية لوسائل الاعلام عن الاستقرار النسبي السائد في سوق العملة الصعبة وتبعا لذلك في سائر الاسواق واشرت الى الانخفاض التدريجي لنسبة التضخم الشهري كمؤشرات للتحرك نحو الاستقرار.

وفي هذا الصدد اشار محافظ البنك المركزي الايراني الى عدة نقاط وهي:

1-ان استقرار السوق لا يعني بالضرورة توقف او خفض الاسعار ورفع الضغط الاقتصادي عن الطبقات المتوسطة والضعيفة في المجتمع بل يشير فقط الى فشل الضغوط القصوى من جانب اميركا في تحقيق مآربها، لذا يتوجب متابعة الدعم للشرائح ذات الدخل المحدود والضعيف بجدية.

2-انه الى جانب خطط الحكومة، فقد تعزز الامل كثيرا مقارنة مع ما قبل 6 أشهر بتحسن الظروف في ظل همم المنتجين وكذلك الانباء الواصلة من مختلف انحاء البلاد والتي تشير الى بذل الجهود لازدهار الانتاج الوطني.

3-الجهود تتوسع لزيادة عوائد العملة الصعبة الحاصلة من صادرات النفط والمشتقات النفطية والاهم من كل ذلك هو الصادرات غير النفطية باساليب مختلفة.

4-جهود الدول المواكبة للحظر للابتعاد عن اخطائها والاهم من ذلك تقديم بعض المقترحات لكسب رضى ايران للقبول بالتفاوض، تعد مؤشرات مهمة لانتصار الشعب الايراني في ساحة المقاومة الاقتصادية وكذلك اقتدارها في المنطقة.

رمز الخبر 1897348

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 12 =