بيان ملتقى الكُتّاب اليمنيين بمناسبة الذكرى الخامسة لثورة 21 سبتمبر

حيّا ملتقى الكتاب اليمنيين أبطال الجيش اليمني واللجان الشعبية ، وكافة الوحدات العسكرية البطلة والشجاعة والقبائل اليمنية الأصيلة وكافة الأحزاب والقوى الوطنية.

وتلقت وكالة مهر للأنباء بيانا من ملتقى للكتاب اليمنيين بمناسبة الذكرى الخامسة لثورة 21سبتمبر، جاء فيه:

يتقدم ملتقى الكُتّاب اليمنيين بأخلص التهاني للشعب اليمني، و في مقدمتهم قائد الثورة السيد / عبدالملك بدر الدين الحوثي، والقيادة السياسية ممثلة بالرئيس / مهدي المشاط، بمناسبة حلول الذكرى الخامسة لثورة الحادي والعشرين من سبتمبر المجيدة، ذكرى حرية واستقلال البلاد من الوصاية والتبعية للخارج الاستعماري عبر سفاراته وأدواته الداخلية من عملاء وخونة.

و إننا إذ نحتفل مع شعبنا اليمني بهذه المناسبة، لا يفوتنا أن نؤكد بأن أي ثورة وطنية خالصة للشعب ترفض كل أشكال الهيمنة والوصاية والتبعية لابد أن تتصادم مع مشاريع الغرب الاستعماري والرجعية العربية ، وأصحاب المشاريع المناطقية والطائفية والوهمية، والذين انخرطوا مجتمعين بتحالف شر مُعلنين عداءهم لليمن أرضاً وإنساناً بعد طرد أدواتهم العميلة وفرارها،  وهزيمتهم بفضل وعي وتضحيات الشعب وحِنكة قيادته.

إنّ ما شهدته وتشهده بلادنا اليمن من محاولات احتلال متجددة وبأشكال وعناوين مختلفة لتدخلات خارجية استعمارية منذُ محاولات احتلاله قديما ، ومحاولة فرض الوصاية والتبعية مجدداً على اليمن، وعبر مراحل تاريخية مختلفة شهدها العصر الحديث حتى تاريخ ثورتنا المجيدة 21 سبتمبر 2014م، وما زالت الثورة المباركة تواجه بكل عنفوان محاولات القضاء عليها بتكالب دولي و إقليمي ومحلي غير مسبوق، وها نحن نعيش العام الخامس منه بصمود منقطع النظير، و إنّما هذا دليل قاطع على صواب مسار ثورتنا ونقاء أهدافها المزعجة للغرب الاستعماري ،  والرجعية العربية وكل اللصوص والفاسدين أعداء اليمن والأمة العربية والإسلامية وحتى الإنسانية طوال عقود من التاريخ حتى اليوم.

ختاماً، ننقل تحايا الملتقى والكتاب إلى كافة أبناء الشعب اليمني، وتقديرهم وتعظيمهم لصموده وتضحياته في سبيل نيل حريته وكرامته واستقلاله الكامل وبناء دولة يمنية حديثة لها موقعها الإقليمي والدولي في مقارعة كل من أراد استعباد الشعوب ونهب خيراتها، كذلك نوجّه التحية لكل الكُتاب الوطنيين الأحرار ،  وللمؤسسات الوطنية العاملة في الشأن الثقافي والإعلامي المواجهة للعدوان.

كما يحيي ملتقى الكتاب اليمنيين رجال الرجال و في مقدمتهم أبطال الجيش اليمني ،  واللجان الشعبية ، وكافة الوحدات العسكرية البطلة والشجاعة،  والقبائل اليمنية الأصيلة ، وكافة الأحزاب والقوى الوطنية، ونبارك لهم هذا الصمود الأسطوري في مواجهة حرب كونية مزودة بإمكانيات عسكرية ومادية واقتصادية وبشرية ونفسية ومعنوية هائلة.

وفي هذه المناسبة الغالية على قلوب اليمنيين، نسأل الله ( عز وجل )  الرحمة والغفران لشهداء ثورة 21 سبتمبر المجيدة وكافة شهداء الوطن المقاومين لمشاريع الاحتلال عبر الأزمان، الذين قهروا الغزاة القدماء والغزاة الجدد من أمريكا وبريطانيا وفرنسا وأذنابهم الإقليميين والمحليين من أصحاب المشاريع المناطقية والطائفية الوهمية..

الخلود للشهداء.. ولا نامت أعين الجبناء.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

صادر عن ملتقى الكتاب اليمنيين :

21 محرم 1441 هـ

21 سبتمبر 2019م

رمز الخبر 1897989

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 9 =