أساليب محاربة الأنفاق التي نستخدمها لم تعد ناجحة

قال اللواء في الكيان الصهيوني وقائد فرقة غزة السابق ميكي أدلشتاين، إن أساليب محاربة الأنفاق، التي استخدمها الكيان في الماضي لم تعد ناجحة، لمواجهة الأنفاق الهجومية في هذه المرحلة

وبحسب صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، التي أوردت الخبر، أكد اللواء أدلشتاين، "أن الكيان  سيضطر للقتال تحت الأرض، داخل الأنفاق بالجنوب والشمال، في أي حرب قادمة".

وأضاف: "يجب علينا تغيير طرق وأساليب محاربة الأنفاق، لأن هناك احتمال بنسبة 100% أن نواجه تحدي الأنفاق هذا في غزة ولبنان بالحرب القادمة".

وحذر من خطورة المباني التي تم تدميرها بالمناطق الحدودية، لأنها قد تستخدم في حرب الأنفاق، مشيرًا إلى ضرورة تغيير هذه الطريقة.

وزعم اللواء أدليشتاين "أن المنظمات المسلحة بغزة ولبنان، ستعمل على إجبار الميان المحتل، للقتال فوق وتحت الأرض بشكل متوازٍ، بهدف الاستنزاف.".

وأشارت الصحيفة العبرية، إلى أن اللواء ميكي أدلشتاين، هو المسؤول عن تطوير نظرية محاربة الأنفاق الهجومية في قطاع غزة. /انتهى/

رمز الخبر 1900200

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =