حماس: صفقة القرن استهداف للوجود الفلسطيني

عدّت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، السبت، الترتيبات الأمريكية- الصهيونية بشأن القضية الفلسطينية، لتنفيذ خطة السلام المعروفة إعلاميا بـ"صفقة القرن"، استهدافا للوجود الفلسطيني وهوية مدينة القدس.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلاً عن وكالة قدس الإخبارية أن المتحدث باسم الحركة، فوزي برهوم، قال في بيان له: "تم تمرير جزء كبير من هذه المخططات الصهيوأمريكية لتصفية القضية بفعل حالة التماهي الإقليمي والدولي معها".

وندد برهوم بـ"منح الاحتلال الإسرائيلي الشرعية على أرض فلسطين والتطبيع معه (في إشارة لبعض الدول العربية)".

وبيّن أن حالة "التطبيع مع إسرائيل في المنطقة، وتجريم المقاومة الفلسطينية، شكّل غطاء ومهّد أمام طرح هذه المخططات والمشاريع".

ودعا إلى ضرورة "انطلاق مرحلة جديدة من مراحل الصراع مع العدو عنوانها ثورة شعب ضد الظلم والاضطهاد الإسرائيلي، لإفشال صفقة القرن وحماية مصالح الشعب".

واستكمل قائلا: "على أبناء الأمة القيام بواجبهم تجاه الأقصى والقدس وفلسطين وشعبها المقاوم".

والجمعة، قال الرئيس الامريكي دونالد ترامب إنه يعتزم الكشف عن خطته لتسوية الصراع في الشرق الأوسط، المعروفة باسم "صفقة القرن"، قبل الثلاثاء المقبل، حيث سيجتمع مع نتنياهو، وزعيم المعارضة، بيني غانتس.

وأعلن البيت الأبيض، الخميس، أن ترامب سيستضيف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وزعيم تحالف "أزرق أبيض" بيني غانتس، الثلاثاء.

و"صفقة القرن"خطة سلام أعدتها إدارة ترامب، ويتردد أنها تقوم على إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة لمصلحة إسرائيل، بما فيها وضع مدينة القدس الشرقية المحتلة، وحق عودة اللاجئين./انتهى/ 

رمز الخبر 1901611

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 3 =