روحاني: يجب على الدول والحكومات في جميع أنحاء العالم العمل سويًا لمكافحة فيروس كورونا

أكد الرئيس الايراني "حسن روحاني"، اليوم السبت، أنه "أصبح فيروس كورونا مشكلة عالمية، ويجب على جميع الدول والحكومات في العالم أن تكون معا وتعمل على مساعدة بعضها البعض للتغلب على هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه في اتصال هاتفي مع أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني اليوم السبت، وصف الرئيس روحاني  زيارة امير دولة قطر الاخيرة إلى طهران، بانها نجحت في تطوير العلاقات والتعاون، معربا عن الأمل في ان تساهم اللقاءات القادمة لمسؤولي البلدين في الدوحة باتخاذ خطوات مهمة على صعيد تعزيز علاقات التعاون الثنائية.

وصرح روحاني بأن فيروس كورونا تحول اليوم الى مشكلة عالمية ، داعيا جميع الشعوب والحكومات في العالم الى التكاتف والتعاون لتجاوز هذه المشكلة، وقال : لحسن الحظ، تمكنت وزارة الصحة والتعليم الطبي الإيرانية من وضع برامج وخطط ناجحة في تطويق انتشار فيروس كورونا.

واشار إلى الحاجة إلى التعاون الثنائي والإقليمي بين جميع بلدان المنطقة، قال روحاني: إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تعمل على تطبيق البروتوكولات الصحية بشأن تجارة السلع وتصديرها وتولى اهتماما لهذا الامر.

وأضاف الرئيس روحاني ، أن  الاجراءات الصحية اللازمة تجري ايضا على تنقل المسافرين بين البلدين، الامر الذي يساهم في اعادة الرحلات الجوية بين البلدين كما في السابق.

وأشار روحاني إلى ضرورة تعاون البلدين في توفير الاحتياجات الصحية والطبية اللازمة للتصدي للفيروس.

كما أكد رغبة ايران في تعزيز التعاون الصحي الثنائي والإقليمي مع جميع البلدان في المنطقة، مضيفا أن فيروس كورونا لن يستثني بلدا دون اخر وبالتالي لابد للجميع من التعاون وتبادل الخبرات  للتغلب على هذه المشكلة.

بدوره أعرب أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في الاتصال الهاتفي، عن ارتياحه لزيارته الاخيرة لإيران، معربا في ان تتواصل المحادثات الايرانية والقطرية في الدوحة قريبا.

كما أعرب أمير قطر عن تعاطف بلاده مع الشعب الإيراني في مواجهة فيروس كورونا متنميا السلامة لكل الايرانيين ومعتبرا ان الجمهورية الاسلامية ستتجاوز هذه الازمة بفضل ما تمتلكه من تطور الصحي ووجود الكوادر الطبية الكفوءة.

ورحب الشيخ تميم باقتراح الرئيس روحاني بشان الاتفاق على بروتوكولات مشتركة للتعاون بين وزارتي الصحة في البلدين من أجل إجراء التبادلات التجارية والسفر بين البلدين.

كما أكد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني على ضرورة توسيع التعاون بين طهران والدوحة من أجل الإسراع بتنفيذ الاتفاقيات بين لجنة التعاون القطرية الإيرانية المشتركة.

رمز الخبر 1902436

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 10 =