إزاحة الستار عن الانتاج المكثف للجيل الثاني من عُدد تشخيص كورونا

أزاحت وزارة الدفاع الايرانية عن الإنتاج المكثف للجيل الثاني من عُدد (كيت) تشخيص كورونا المصنوعة محليا على يد الخبراء والاخصائيين في داخل اللبلاد والتي لا تقل جودة عن النظائر الاجنبية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن مراسم إزاحة الستار عن الجيل الثاني من عُدد تشخيص كورونا المصنوعة على يد وزارة الدفاع وإسناد القوات المسلحة الايرانية أقيمت اليوم الإثنين (30 مارس / آذار) بحضور رئيس مؤسسة التعليم والأبحاث التابعة لوزارة الدفاع العميد فرهاد أميري ورئيس دائرة الأبحاث والشؤون الصناعية التابعة لأركان القوات المسلحة العميد عزيزي دلشاد.

وقال العميد أميري أنه بعد الاعلان إستشراء فيروس كورونا عملت وزارة الدفاع على الحصول على تقنية عدة تشخيص كورونا واليوم نفتخر بأننا تمكنا من صنع الجيل الثاني من هذا العدة.

وأوضح: أن العُدد المنتجة في وزارة الدفاع تحظى بثلاث ميزات مهمة وأنها تطابق تماما مع المعايير التي أفصحت عنها وزارة الصحة، وقادرة على تشخيص ثلاثة أنواع من الجينات وهي E، N ، Rdrp، مشيرا أن الجيل الاول كان قادرا على تشخيص جين نوع N  ولحسن الحض تم اثبات دقة هذه العُدد العالية عبر تظاقها مع المؤشرات السريرية.

وبدوره قال المعميد عزيزي دلشاد: الجيل الثاني من عُدد تشخيص كورونا المصنوعة على يد وزارة الدفاع قادرة على تشخيص المرض بدقة عالية خلال ثلاث ساعات، كما أنها تعمل على أساس كافة الجينومات في العالم.

وتابع: إن أحد الجوانب المهمة للإنتاج الضخم لهذه العدة، هو استعداد القوات المسلحة للتهديدات البيولوجية المماثلة.

وقال في إشارة إلى اجتماع اللجنة الفنية والبحثية لمقر الإمام الرضا التابع للقوات المسلحة، إن اللجنة تتابع العديد من المشاريع، أحدها موضوع عدة التشخيص لفيروس كورونا والتي كشف عنها اليوم.

وأكد الأخير: العُدد هذه لا تقل جودة عن نظائرها المصنوعة في باقي دول العالم ويمكن تصديرها الى الخارج ايضا./انتهى/.

رمز الخبر 1903110

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 17 =