ظريف: لا تحاربونا بل حاربوا فيروس كورونا

نشرت صحيفة "كامرسانت" الروسية اليوم الاثنين، مقالا لوزير الخارجية (الايراني) "محمد جواد ظريف" بعنوان "لا تحاربونا بل حاربوا فيروس كورونا"؛ مخاطبا فيه العالم اجمع بان "عهد الجلوس ومشاهدة البلطجية الامريكية قد ولى".

واضاف ظريف في هذا المقال: وان العالم يواجه اليوم ظاهرة جديدة وخطرا مستجدا يسمى "وباء كورونا" الذي وضع المجتمع الدولي وشعوب العالم جميعا امام مصير وبلاء مشترك.

واكد وزير الخارجية، ان الكيان الامريكي يعمد في سياق الانانية والبلطجية وعدم اكتراثه للظروف العصيبة والحساسة الراهنة، الى تشديد الضغوط القصوى على المجتمع الدولي ليلبغ مستوى غير معهود من الخصومة والمعاداة ضد الانسانية.

ظريف، اعرب عن اسفه من سياسات واشنطن المناوئة للبشرية لكونها تسببت في عرقلة جهود بعض الدول التي تقبع تحت ضغوط الحظر الامريكي بما فيها الجمهورية الاسلامية الايرانية، لمكافحة وباء كورونا والحدّ من تفشي هذا الفيروس الفتاك.

واضاف : ان الحظر الامريكي منع ايران من الحصول على اصولها المالية وتوفير الخدمات الطبية الى مواطنيها المصابين؛ واصفا هكذا اجراءات انها تشكل، في اطار المعايير القانونية، ارهابا اقتصاديا وصحيا ضد ايران، بل جريمة بحق البشرية والمجتمع الدولي اجمع.

كما نوّه وزير الخارجية الايراني في مقاله، بمطالب العديد من قادة الدول بما فيا روسيا والصين وتركيا وباكستان الى جانب الامين العام للامم المتحدة، على خلفية انتشار فيروس كورونا، لإلغاء الحظر الامريكي ضد ايران؛ مثمنا هذه الجهود الانسانية والاخلاقية التي اكد بانها اخذة بالتنامي من جانب تلك البلدان.

رمز الخبر 1903113

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 9 =