وزارة الخارجية: إلارهابيون وبدعم من أميركا حاولوا استهداف قلب الديمقراطية في ايران

أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية "عباس موسوي"، في ذكرى الهجوم الإرهابي على مجلس الشورى الاسلامي وضريح الإمام الخميني (ره) ، ان إلارهابيين وبدعم من أميركا حاولوا استهداف قلب الديمقراطية في ايران.

وكتب عباس موسوي اليوم (السبت) في تغريدة بمناسبة الذكرى السنوية للهجوم الإرهابي على مجلس الشورى الاسلامي وضريح الإمام الخميني (ره) : ان إلارهابيين و بدعم من الولايات المتحدة حاولوا بتصورهم الواهي الانتقام للضربات الماحقة لجبهة المقاومة بقيادة الفريق سليماني باستهداف قلب الديمقراطية في ايران ولكنهم ابيدوا في بداية الهجوم. فبعد عامين على استشهاد الأساطير الحقيقيين لمحاربة الإرهاب في هجوم جبان من قبل ادعياء محاربة داعش نخلد ذكرى هؤلاء الاعزاء./انتهى/

رمز الخبر 1904776

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =