الجامعة العربية تواصل تجاهل طلب الفلسطينيين بعقد اجتماع طارئ لرفض الاتفاق الإماراتي وتقرر جلسة عادية

أعلنت الجامعة العربية أنها ستعقد دورة عادية في شهر سبتمبر المقبل، رغم طلب الفلسطينيين بعقد اجتماع طارئ لبحث خطوة الامارات التطبيعية.

وافادت وكالة مهر للأنباء، ان القيادة الفلسطينية لم تتلقّ أي جديد بشأن طلبها بعقد اجتماع عربي طارئ، لبحث خطوة الامارات التطبيعية، حيث اكدت بعض الجهات أن هناك من يقوم بتسويف الطلب، خاصة بعد إبلاغ الأمين العام للجامعة العربية "أحمد أبو الغيط" ل"محمود عباس" بأنه لن يتم عقد اي اجتماع عربي طارئ، ونوّه ناشطون سياسيون على ان هذا الرد لا يتلاءم مع حجم المشكلة السياسية التي تسببت فيها أبو ظبي.

وشدّد الرئيس "محمود عباس" على أهمية هذا الإجماع في رفض "صفقة القرن"، والتمسك بمبادرة السلام، ورفض التطبيع.

/انتهى/

رمز الخبر 1906930

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 12 =