مجلس الأمن يرفض بحث طلب امريكا استئناف الحظر ضد إيران

أعلن رئيس مجلس الأمن الدولي، مندوب إندونيسيا لدى الأمم المتحدة، ديان تريانشاه دجاني، "عدم وجود توافق بين أعضاء المجلس بشأن طلب الولايات المتحدة استئناف العقوبات ضد إيران، ولذلك لا يمكن اتخاذ إجراء تجاه هذا الطلب".

وافادت وکالة مهر للانباء قال رئيس المجلس: "لقد تلقيت رسائل من عدد كبير من الدول الأعضاء. ومن الواضح لي أن هناك عضوًا واحدًا له موقف واحد من هذه القضية، بينما لدى عدد كبير من الدول الأعضاء وجهات نظر مختلفة. في رأيي، لا يوجد توافق في المجلس. وبالتالي، لا يمكن للرئيس اتخاذ المزيد من الإجراءات".

والخميس، قدم وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، طلباً رسميّاً إلى مجلس الأمن لإعادة فرض إجراءات الحظر الدولية على إيران، والتي رُفعت بعد توقيع الاتفاق النووي، ثم أعادت الولايات المتحدة فرضها منفردة تحت إدارة الرئيس دونالد ترامب، في خرق واضح للاتفاق الذي وقعته والدول العظمى مع ايران.

ومع ذلك تطالب واشنطن بإعادة فرض اجراءات الحظر على ايران فيما يعرف بآلية "العودة إلى الوضع السابق" سناب-باك".

وفي 2015، أصدر مجلس الأمن الدولي قراراً صادق بموجبه على الاتفاق الذي تم التفاوض بشأنه مع إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، ينص على أنه يمكن للدول المشاركة في الاتفاق إعادة تفعيل الحظر بشكل أحادي في حال عدم قيام إيران بالتزاماتها.

بالمقابل يؤكد الأعضاء المتبقون في خطة العمل الشاملة المشتركة، (روسيا وفرنسا وبريطانيا وألمانيا والصين) أن الولايات المتحدة لم يعد لها الحق في إطلاق آلية لإعادة فرض الحظر على إيران. الموقف ذاته يشاطره رئيس الدبلوماسية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل.

/انتهی/

رمز الخبر 1907011

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 9 =