مقتل مستوطن بعملية طعن في تل أبيب

تحدث وسائل إعلام عبرية عن مقتل مستوطن إسرائيلي إثر تعرضه للطعن قرب مستوطنة بتاح تكفا في تل أبيب.

وأعلنت وسائل إعلام عبرية، مقتل مستوطن إسرائيلي من الأرثوذكس المتطرفين (35 عامًا) أصيب بعدة طعنات في الأجزاء العلوية من جسده في بتاح تكفا.

وذكرت أن القتل نقل لمستشفى بلنسون، وخضع لعملية إنعاش قلب لتلقي العلاج،.

وزعمت أن منفذ عملية الطعن التي وقعت في بيتاح تكفا ظهر اليوم، وأدت لمقتل إسرائيلي، من قرية روجيب شرق نابلس 46 عاما، ويحمل تصريح عمل ساري المفعول، فيما لم تعرف خلفية الطعن بعد.

ويأتي مقتل المستوطن بعملية الطعن التي نفذها الفلسطيني بعد ساعات من تفاخر رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو بمرور عام دون مقتل مستوطنين.

من جانبه، طالب وزير استخبارات الاحتلال إيلي كوهين بهدم منزل الفلسطيني منفذ عملية الطعن، كما نقلت قناة كان العبرية.

ويذكر أن الاحتلال الإسرائيلي كشف أمس الثلاثاء، عن عملية طعن أصيب فيها مستوطن بجراح خطيرة قبل 10 أيام في تل آبيب، بينما أعلن في حينها عن العملية حدثًا جنائيًا.

وكشفت مواقع عبرية النقاب عن وقوع عملية طعن أمنية، في تل آبيب قبل عشرة أيام، بدون نشر تفاصيلها، وزعمت اعتقال الاحتلال منفذ العملية وثلاثة آخرين بزعم التستر على العملية والمساعدة.

رمز الخبر 1907051

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 2 =