طهران تحتج لدى الامم المتحدة وتحذر من مغبة اي مغامرة اميركية

وجّه سفير ومندوب إيران الدائم لدى منظمة الامم المتحدة مجيد تخت روانجي، رسالة الى امين عام المنظمة ورئيس مجلس الامن الدولي، اعلن فيها الاحتجاج على تهديدات الرئيس الاميركي الاخيرة ضد ايران، محذرا من مغبة اي مغامرة اميركية.

واعتبر تخت روانجي في هذه الرسالة التهديد الذي وجهه ترامب انتهاكا لمبادئ ميثاق منظمة الامم المتحدة ومنها المادة 2 التي تمنع صراحة التهديد او استخدام القوة.

واشار كذلك الى تهديدات اميركا السابقة واغتيالها القائد الشهيد قاسم سليماني، داعيا مجلس الامن الدولي لارغام اميركا على نهاء تهديداتها وسائر اجراءاتها اللاقانونية وسياساتها غير المسؤولة.

وحذر السفير الايراني في الامم المتحدة بان اميركا ستكون مسؤولة ازاء اي مغامرة محتملة ضد ايران، مؤكدا بان الجمهورية الاسلامية الايرانية سوف لن تتردد لحظة واحدة في الدفاع المشروع عن شعبها وارضها ومصالحها.

وقال ترامب في تغريدتين على موقع "تويتر" استنادا الى تقرير مزعوم لموقع "بوليتيكو" بأن إيران كانت خططت لاغتيال السفيرة الأميركية في جنوب إفريقيا ردا على اغتيال القائد الشهيد قاسم سليماني بغارة أميركية في العراق مطلع العام الحالي: "عطفا على التقارير الصحافية، ربما تخطط إيران لعملية اغتيال أو هجوم آخر على الولايات المتحدة، ردا على مقتل قاسم سليماني، الذي كان يخطط لهجوم على قوات أميركية".

وأضاف: "إن أي هجوم من جانب إيران بأي شكل من الأشكال على الولايات المتحدة، سيواجه بهجوم أقوى بألف مرة" حسب زعمه.

وتاتي تخرصات وتبجحات ترامب حول مزاعم محاولة اغتيال السفيرة الاميركية في بريتوريا من قبل ايران، من دون الاستناد الى اي وثائق وادلة وقد فندت ايران وحتى جنوب افريقيا هذه المزاعم الفارغة سريعا./انتهى/

رمز الخبر 1907666

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 12 =