خرازي: إيران سترد بحزم على أي اعتداء ترتكبه أمريكا

قال رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية في ايران، كمال خرازي إن إيران وبموجب المادة الـ51 من ميثاق الأمم المتحدة بشأن حق الدفاع عن النفس، مسموح لها الرد بسرعة وبحزم على إي اعتداء أمريكي یتم بذريعة إعادة تفعيل القرارات الملغاة بموجب قرار رقم 2231.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن خرازي أشار في تصريح أدلى به اليوم السبت إلى  ادعاء أمريكا بإعادة فرض عقوبات مجلس الأمن ومنها حظر التسلح على إيران، قائلا إن الادعاء الأمريكي لا أساس له من الصحة وبلا معنى إلى درجة أنه حتى حلفاء أمريكا المقربين منها يعتبرونه ادعاءً غير شرعي حيث أن انسحاب أمريكا من خطة العمل المشترك الشاملة أفقد واشنطن القدرة على تفعيل آلية إعادة فرض العقوبات الموجودة في الخطة أو القرار 2231.

وأضاف أن الممارسات الأمريكية أحادية الجانب تكشف أن أمريكا لا تبالي بالمنظمات الدولية وتحاول استخدام القوة من أجل فرض سياساتها غير المنطقية، وهي لا تحتاج قرارات مجلس لأمن من أجل تنفيذ رغباتها غير الشرعية الرامية لتمديد حظر التسلح على إيران، حيث تحاول الآن تهديد الآخرين بالعقوبات من أجل الحيلولة دون عقد صفقات سلاح مع ايران.
وعن الرد الإيراني تجاه هذه الممارسات الأمريكية قال الدكتور خرازي: وفقاً للمادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة، يحق لإيران الدفاع عن نفسها، ومن المؤكد أن إيران سترد بقوة على أي اعتداء أمريكي يتم بحجة عودة فرض القرارات الملغية في القرار 2231. وهم يعلمون أن إيران لا تتراجع أبداً في الدفاع عن حقها، وقد أثبتت هذا عدة مرات.
وعن تقييمه لنتائج الانتخابات الأمريكية قال: بالنسبة لإيران لا فرق في من الذي سيتم انتخابه في نوفمبر، أساس العمل بالنسبة لنا هو السياسات الأمريكية. ولكن فترة حُكم ترامب كانت مهمة من حيث أنها كشفت للعالم حقيقة أمريكا. واليوم أصبح من الواضح للجميع مدى كذب الشعارات الرنانة التي ينادي بها الأمريكان وكيفية استغلالهم لهذه الشعارات على المستوى الدولي ضد الآخرين. /انتهى/

رمز الخبر 1907749

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 11 =