لست قلقا على القضية الفلسطينية، ولا يخشى على الفلسطينيين

قال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، إن هناك بعض الأصوات تريد إلغاء جامعة الدول العربية.

وافادت وکالة مهر للانباء قال أبو الغيط على قناة صدى البلد، أن "هناك مجموعة من اللجان في الجامعة العربية مضى عليها 10 سنوات تبحث في الميثاق، دون وجود انفراجة حتى اليوم".

واستطرد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أن "كبار قادة أوروبا والعالم هم من صاغوا ميثاق الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي"، مشيرا إلى أنه "لا بد من تغيير منهجية العمل في جامعة الدول العربية من خلال إرادة حقيقية، وأن إسرائيل باغية وتتحرك من خلال الزحف الهادئ".

وأكد أن "إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضربت بالقانون الدولي عرض الحائط وأعطت إسرائيل ما لا تستحق".

وأضاف قائلا: "لست قلقا على القضية الفلسطينية، ولا يخشى على الفلسطينيين، لأن هناك أكبر عدد حاصل على دراسات عليا في فلسطين، وأكبر معدل تعليم عال على مستوى الدول العربية مقارنة بعدد السكان"، مؤكدا أن لفلسطينيين لن يقبلوا بالتنازل عن أراضيهم".

جدیر بالذکر انه لایذکر کم عدد السنوات التي مضت وفلسطین محتلة وکم عدد الشهداء والاسری الفلسطینین في سجون الاحتلال وکم عدد المشردین والنازحین عن بلدهم و لایعرب عن قلقه عن غزة والتي تعد اکبر سجن مفتوح في العالم لساکنیها.

رمز الخبر 1908192

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =