لماذا ثُرنا؟

في أجواء عشرة الفجر وعيد الثورة الإسلامية ینشر موقع KHAMENEI.IR الإعلامي مجموعة تصاميم "لماذا ثُرنا؟" التي تتضمن مقتطفات من كلام الإمام الخامنئي حول أسباب نهضة الشعب الإيراني ضد نظام الشاه وانتصار الثورة الإسلاميّة.

وکالة مهر للأنباء _ عندما نرید ان تعرف علی امر من الافضل ان نقوم بمعرفته من خلال من قام به و کان من اصحاب القضیة فالامام السید علي الخامنئي هو من الذین کان حاضرا في سوح الجهاد من اجل انتصار الثورة الإسلامیة وتحمل السجن و المنفی والکثیر من الاعباء فهو یتکلم حول ثورة ایران الإسلامیة ننقلها لکم: 

1- ترويج الأخلاق الفاضلة

ترويج الأخلاق الفاضلة شكّل أحد القيم. كان الناس يرغبون في أن تنتشر الأخلاق الحسنة والسلوكيّات الإسلاميّة المحبّذة فيما بينهم.

2- تأسيس نظام شعبيّ

لقد حقّقنا بهذه الثورة الإسلاميّة هدف تأسيس نظام شعبيّ، ولا شكّ أبداً في كون نظام الجمهورية الإسلاميّة نظاماً شعبيّاً.

3- تأسيس نظام مستقلّ

كان هدف الثورة الإسلاميّة في الدرجة الأولى أن يتكوّن داخل البلد نظاماً مستقلّاً وغير تابع.

4- الإطاحة بالأرستقراطيّة

تصرّفات الحكومة التي كانت تنمّ عن الإسراف والأرستقراطيّة والبذخ في إنفاق أموال الناس دفعت الناس لإبراز حساسيتهم.

5- الحريّة

[قبل انتصار الثورة الإسلاميّة]، لم يكن هناك وجودٌ لحريّة التفكير، حريّة التعبير وحريّة اتخاذ القرار. لم يكن الناس راضين بهذا الأمر؛ كانوا يطالبون بنيل هذه الحريّات.

6- صون الثقافة المحليّة

كان الناس يرغبون في أن لا يكون هذا البلد تابعاً بشكل أعمى من الناحية الثقافية وبما لديه من ثقافة عميقة وغنيّة، للثقافة الأجنبيّة.

7- إرساء العدل

اندلعت الثورة الإسلاميّة من أجل إرساء العدل. العدالة، غاية الأنبياء؛ وكانت هدف الثورة الإسلاميّة أيضاً.

8- سيادة الإسلام

كانت الثورة الإسلاميّة من أجل سيادة الإسلام. والناس أيضاً أطلقوا هذه الثورة وآمنوا بالإمام الخميني لأجل هذا الدافع الإسلامي.

9- تكوين حياة عزيزة

لقد كانت ثورتنا من أجل تكوين حياة إنسانيّة عزيزة ومشرّفة في ظلّ الإسلام وتقديمها للناس، هذا كان هدف ثورتنا. 

10- القضاء على الفقر والتمييز

[كانت واحدة من أهداف ثورتنا] أن يعيش الناس كما تشاء الإرادة الإلهيّة. أن لا يكون هناك فقرٌ، ولا تمييز ولا فوارق طبقيّة.

/انتهی/

رمز الخبر 1911651

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 12 =