الإنجازات العسكرية تعد اليد الضاربة في سياق ردع العدوان على الشعب اليمني

افتتح رئيس المجلس السياسي الأعلى، القائد الأعلى للقوات المسلحة اليمنية المشير مهدي المشاط، اليوم الخميس، معرض الشهيد القائد للصناعات العسكرية، تزامناً مع الذكرى السنوية للشهيد القائد السيد حسين بدرالدين الحوثي رضوان الله عليه.

وأزاح الرئيس المشاط بحضور وزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي ورئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن محمد عبدالكريم الغماري ونائب رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن علي حمود الموشكي وعدد من رؤساء الهيئات والدوائر العسكرية أزاح الستار عن صناعات عسكرية جديدة لمختلف الوحدات العسكرية في القوات المسلحة اليمنية.

واستمع القائد الأعلى للقوات المسلحة من وزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان العامة والمتحدث الرسمي للقوات المسلحة إلى شرح تفصيلي حول الخصائص القتالية والتكتيكية والفاعلية العملياتية لأسلحة ونماذج جديدة لمنظومات وطرازات دخلت خطوط إنتاج حربي محلية الصنع 100% أزاح معرض الشهيد القائد الستار عنها للمرة الأولى، بعد أن أثبتت كفاءتها وفاعليتها العالية في الميدان، بدءاً من الصواريخ الباليستية والمجنحة والطائرات المسيرة بمختلف المديات والمهام، مروراً بالأسلحة البحرية وأسلحة ضد الدروع، وصولاً  إلى أسلحة المشاة والمدفعية والقناصة وغيرها من الأسلحة.

وأكد المشير المشاط أن هذه الإنجازات على المستوى الاستراتيجي تعد يداً ضاربة في سياق ردع العدوان المستمر على الشعب اليمني، مشيداً بالإنجازات الكبيرة والنوعية للقوات المسلحة اليمنية على مختلف الصعد الميدانية والإنتاجية والبحث والتطوير.

ونوه بجهود العاملين في التصنيع العسكري والقائمين على المعرض، معرباً عن عظيم سروره وافتخاره بما شاهده واطلع عليه من إنجازات أبدعتها العقول والسواعد اليمنية في هذا المجال الحيوي الذي يعزز القدرات الدفاعية المتنامية للبلد.

بدوره أكد وزير الدفاع اللواء الركن محمد العاطفي على الدور الأكبر لقائد الثورة السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي في ما وصلت إليه القدرات الدفاعية والصناعات العسكرية اليمنية، مشدداً على أن كل محتويات المعرض بما فيها الأسلحة التي أزيح عنها الستار لأول مرة صُنعت كلها بأيادٍ وخبرات يمنية.

من جانبه أكد نائب رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن علي حمود الموشكي أن إرادة الشعب اليمني هي من جدت واجتهدت لأن تكون متطلبات معركة التحرر بأيادي يمنية قادرة بما وصلت إليه، من إرعاب العدو وردعه.

فيما أشار المتحدث الرسمي للقوات المسلحة العميد يحيى سريع إلى أن معرض الشهيد القائد زخرت أجنحته المتعددة زخماً تصنيعياً جديداً في مختلف المجالات والاختصاصات العسكرية، والتي وصل إليها اليمنيون اليوم، هي بفضل صمودهم وتضحياتهم وتوجيهات القيادة الثورية.

واختتم الرئيس والقيادات العسكرية جولتهم بزيارة جناح مقام الشهداء وقرأوا الفاتحة على روح الشهيد القائد المؤسس السيد حسين بدرالدين الحوثي رضوان الله عليه وعلى أرواح أبرز القادة والمجاهدين الذين سطروا بدمائهم الزكية أصدق معاني التضحية والفداء والجهاد والثبات في سبيل الله.

يذكر أن مفاجآت الصناعات العسكرية التي احتوتها مختلف أجنحة معرض "الشهيد القائد" ولم يسبق الإعلان عنها بعد، سيتم عرضها بالتفصيل في تقارير إخبارية مواكِبة سيوزعها الإعلام الحربي على مختلف وسائل الإعلام عصر اليوم الخميس.

المصدر: المسيرة نت

انتهى/

رمز الخبر 1912611

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =